من اوربا

اعتصام جديد للنشطاء أمام السفارة السعودية في لندن تنديدا بالسياسات العدوانية لآل سعود

الاعتصام يقام أسبوعيا منذ مارس ٢٠١١

 

لندن – البحرين اليوم

نظم نشطاء اعتصاما احتجاجيا يوم الأربعاء ١٣ يونيو ٢٠١٨م أمام السفارة السعودية في العاصمة البريطانية لندن، منددين بالسياسات السعودية العدوانية في المنطقة، ولاسيما قيادتها للعدوان على اليمن وتدخلاتها العسكرية في البحرين.

واعتاد النشطاء على إقامة هذا الاعتصام منذ مارس ٢٠١١م بعد دخول قوات درع الجزيرة السعودية للبحرين لقيادة أكبر عمليات القمع والاضطهاد ضد ثورة البحرين التي انطلقت في ١٤ فبراير ٢٠١١م.

ورفع المعتصمون لافتات نددت بالدور البريطاني في دعم الأنظمة الخليجية القمعية، بما في ذلك استمرار صفقات التسلح مع النظامين السعودي والخليفي، رغم التقارير الحقوقية التي أكدت استعمال أسلحة بريطانية ضد المدنيين في الحرب على اليمن.

وهتف المتظاهرون وسط الاعتصام بشعارات دعت النظام السعودي لوقف حربه “العدوانية” على اليمن، والكف عن دعم النظام الخليفي بسحب قواته العسكرية من البحرين وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق