مغردون

مغردون: المجنسة أميرة الحسن شتّامة الشيعة تترشح لبرلمان آل خليفة

 

البحرين اليوم – (مغردون)

نشر مغردون تغريدات للمجنسة من أصل مصري، أميرة حسن يوسف الإمام (أميرة الحسن)، تعدت فيها على المواطنين الشيعة في البحرين، وأطلقت أوصافا طائفية نالت فيها من عقائدهم وطقوسهم الدينية، وقالوا بأنها تمثل نموذجا للمجنسين الذين منحهم النظام الجنسية لأسباب طائفية.

ولجأ مدونون إلى تصوير تغريدات المجنسة أميرة استباقا لمحاولتها التنكّر من حسابها في موقع تويتر، وهو ما حصل بعد أن تولت المغردة الناشطة “بحرين دكتور” على وجه الخصوص فضح المجنسة وكشف طبيعة النفس الطائفي الذي اعتمدته للتسلق والوصول إلى مواقع قريبة من مؤسسات النظام للحصول على الجنسية والترشح لانتخابات البرلمان الخليفي.

واستنكر المدونون تطاول المجنسة على السكان الأصليين، وأشاروا إلى أن هذا التعدي المتكرر من المجنسين يأتي بغطاء من النظام وأجهزته التي تشيع فيها مثل هذه التعديات، كما يعطي الأمان للمتعدين من الملاحقة القضائية.

وتعليقا على مطالبة بعض المغردين برفع دعوى ضد المجنسة المصرية، قال المحامي عبدالله الشملاوي الذي وصفها بـ”سجاح”، بأن “هذه ليست من الجرائم التي تحتاج إلى شكوى”، وأضاف “ما لم تُبادر جهات تنفيذ القانون لملاحقة المُجنّسة سُجاح زمانها، فللمجني عليهم أن يفهموا أن اللي يقوله الصبي جايز للمعزّب، والدليل عدم محاكمة السعيدي وعقربة الرمل (الموكلي) وعدم تنفيذحبس محمد خالد”، وذلك في إشارة إلى التعديات الطائفية التي نشرها موالون للنظام من غير ملاحقتهم قضائيا.

وأوضح الشملاوي بأن “سبب تجنَي المُجنّسة أميرة الحسن على الشيعة أنها وجدت أن منْ يتعدى على الشيعة لا تطاله يد القانون”.

المدونة سعاد الخواجة استهجنت تغريدات المجنسة أميرة، وقالت إن “كمية السوقية والبذاءة في التغريدات تحت هذا ال thread لا توجب فقط منع ترشحها للمجلس النيابي، بل سحب جنسية البلد الذي تطاولت عليه وعلى أهله”. وتساءلت “كيف تستقيم الديموقراطية وأحوال المجالس النيابية بوجود مثل هذه العاهات فيها”.

المدونة نوال عطية نشرت صورا لتغريدات المجنسة وقال بأن هذه التغريدات هي بمثابة “تعريف” لها وهي تترشح للبرلمان في الانتخابات المقبلة.

بدورها، شاركت المحامية فاطمة الحواج في التعليق على تغريدات المجنسة وكتبت “بعض الحشرات تداس بالجزمة وبعضها بل بيف باف.. و بعضها تموت بحشرة مثلها، و الحشرات أيامها معدودة”. وأضافت “ما عليكم من هالأشكال خلوها تموت لحالها لأن منح الحشرة حجم أكبر من حجمها مضيعة للوقت/ أهالي لمحرق كفيلة بالرد”.

واستنكرت الحواج سياسة التجنيس التي تسببت في إدخال أمثال هذه المجنسة المصرية للبحرين، وقالت “عندما يشعر الشخص بالنقص يلجأ لقذف و سب عيال البلد الأصليين. حسبي الله على سياسة التجنيس التي جلبت هالأشكال”. وأضافت ساخرة “آل آه آل فسيخ / تفهم ما تفهم مشكلتك / هذا اللي ناقصنا في مجلس النواب فسيخ و ملوخية و منسف، وجباتي”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق