من المنامة

عائلة المعتقل لاعب المنتخب علي عمران تشكو منعه من الاتصال والزيارة العائلية

المنامة – البحرين اليوم

شكت عائلة المعتقل لاعب منتخب البحرين في لعبة التاكوند علي حسن عمران من منعه من الزيارة والاتصال الهاتفي منذ مدة، وأبدت القلق عليه بعد منعهم من مقابلته الأسبوع الماضي، حيث تم إبلاغهم بأنه محروم من الزيارة.

ويعاني المعتقلون والمعتقلات في السجون الخليفية من مضايقات وانتهاكات ممنهجة، وأطلقت العوائل نداءات متكررة لإنقاذ أبنائهم الذين يُحرمون من أبسط الحقوق داخل السجن، بما في ذلك توفير مياه الشرب المناسبة ووجبات الغذاء، فضلا المضايقات في ممارسة الشعائر الدينية.

وأفادت عائلة علي عمران (مواليد ١٩٩٨م) بأن الجهات الرسمية تمتنع عن إبلاغها بأسباب منع الاتصال والزيارة عنه، وذكرت بأن المعلومات الواردة من داخل السجن تجعلها في قلق على مصيره والخشية من تعرضه لسوء المعاملة.

يُشار إلى أن علي عمران أُعتقل قبل ٣ سنوات بعد تعرضه لكمين مخابراتي مع آخرين في مجمع سيتي سنتر التجاري.

وقد صدرت ضده أحكام في قضايا مختلفة لها علاقة بالأوضاع السياسية في البلاد، ووصلت مجموع الأحكام إلى ٤٤ سنة، تم تخفيضها إلى ١٠ سنوات، كما قضت المحكمة الخليفية بسحب الجنسية البحرانية عنه.

وكان علي عمران قبل اعتقاله يلعب في صفوف منتخب البحرين في لعبة التاكواند، وهو حاصل على حزامين أسودين، وله العديد من المشاركات في هذه الرياضة، حيث نال عدة بطولات وميداليات ذهبية وفضية وبرونزية. وقد شارك في بطولة كوريا وكان عمره ١٥ عاماً، وبعد عودته من البطولة أصبح هدفاً للأجهزة الخليفية، وتم اعتقاله أكثر من مرة، كما تم تهديده بالتصفية الجسدية حتى اضطر للاختفاء عن الأنظار، وظل ملاحقاً قرابة العامين إلى أن تم اعتقاله.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق