سجن جومن المنامة

ناشطون يطلقون نداء عاجلا لإنقاذ المعتقل المريض بالسرطان إلياس الملا بعد الإغماء عليه داخل السجن

المنامة – البحرين اليوم

أطلق ناشطون نداء للتدخل العاجل من أجل إنقاذ المعتقل المريض بالسرطان إلياس الملا، بعد أن أغمي عليه يوم السبت، الأول من سبتمبر 2018م، أثناء فترة الخروج إلى الساحة الخارجية.

وقالت الناشطة الحقوقية ابتسام الصائغ أن الملا، نُقل من قبل السجناء إلى العيادة الطبية داخل السجن، وانقطعت المعلومات عنه بعد ذلك.

وعبرت عائلة الملا مرارا عن قلقها على صحته في ظل عدم ملاءمة السجن لوضعه الصحي، فضلا عن سوء الرعاية الطبية المتوفرة داخل السجون.

وقال الناشط إبراهيم العرادي بأن الملا “دخل في أخطر مراحل مرضه بعد أن أُغمي عليه صباح السبت، وأخباره مقطوعة عن أهله ولا يُعرف الآن مكانه”.

وذكر العرادي بأن الملا اتصل بوالدته يوم أمس، وتحدث إليها “مودعا”، وطلب منها الاهتمام بنفسها.

وشكى إلياس في مرات عديدة من تدهور وضعه الصحي، وسوء الوضع الصحي والطبي داخل السجن، وهو لا يتنفس بشكل طبيعي، وانتقلت آلامه إلى منطقة القلب والجهاز التنفسي.

ويقضي إلياس الملا حكما بالسجن 15 سنة بتهم تتعلق بالوضع السياسي، وقضى 7 سنوات من الحكم حتى الآن.

وتشيع داخل السجون في البحرين حالات عديدة من الأمراض، وبينها أمراض خطيرة، بسبب التعذيب وسوء المعاملة وتراجع الوضع الصحي، فضلا عن الإهمال المتعمد في الرعاية الطبية، وتسبب ذلك في إصابة سجناء بأمراض مزمنة وخطيرة، بما في ذلك السرطان، وأُفرج مؤخرا عن بعضهم بعد أن تفشى المرض في أجسادهم ووصل وضعهم إلى “أقصى درجات الخطورة”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق