من اوربا

زينب الخواجة تنضم إلى إضراب الناشط علي مشيمع أمام السفارة الخليفية في لندن

 

لندن – البحرين اليوم

انضمت الناشطة زينب الخواجة يوم الثلاثاء 4 سبتمبر 2018م إلى إضراب الناشط علي مشيمع أمام السفارة الخليفية في لندن، والذي بدأه في الأول من أغسطس الماضي احتجاجا على المضايقات التي يتعرض لها والده الرمز القيادي الأستاذ حسن مشيمع، إضافة إلى بقية السجناء في البحرين.

وأعلن مشيمع على حسابه في موقع تويتر بأن الناشطة الخواجة جاءت من مقر إقامتها الدنمارك خصيصا لكي تنضم إلى اعتصامه وإضرابه المفتوح، تعبيرا عن التضامن مع الأستاذ مشيمع وبقية السجناء السياسيين.

وزينب الخواجة هي واحدة من أبرز الناشطات البحرانيات، واعتبرت من “أيقونات” ثورة 14 فبراير، حيث كانت تصر على الحضور في الفعاليات الشعبية، وتوثيق الانتهاكات التي يتعرض لها المواطنون والمتظاهرون، وتعرضت لاعتقالات كثيرة، إضافة إلى الاستهداف بالضرب والاعتداء بطلقات الرصاص المطاطي والعبوات الغازية.

وجرى تسفيرها خارج البلاد بعد ضغوط تعرضت لها السلطات الخليفية من جانب الولايات المتحدة ودول أخرى.

وهي ابنة الرمز الحقوقي المحكوم بالسجن المؤبد الأستاذ عبدالهادي الخواجة، وشقيقة الناشطة مريم الخواجة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق