سجن جومن المنامة

ردا على بيان للسجناء نشرته (البحرين اليوم) وزارة الداخلية: علاج 13 إصابة بمرض (الجرب) مع توفير أدوات النظافة

 

المنامة – البحرين اليوم

اعترفت الإدارة العامة للسجون في البحرين، يوم الجمعة 28 سبتمبر 2018م، بأن هناك 13 حالة إصابة بمرض (الجرب) في سجن جو المركزي، ولكنها ادعت بأنها قدمت العلاج اللازم للحالات.

وفي رد على بيان لسجناء سجن جو نُشر في (البحرين اليوم) في 23 سبتمبر 2018م؛ نشرت وزارة الداخلية الخليفية في موقعها الإلكتروني بيانا صادرا عن مدير عام الإدارة العامة للإصلاح والتأهيل، أكد فيه وجود 13 حالة مشتبه بأنها تعاني من مرض (الجرب) بين السجناء، وزعم بأنه تم عزل الحالات وتوفير العلاج “اللازم” من قبل عيادة السجن.

وادعت الوزارة بأن الحالات تماثلت للشفاء “بعد إعطائهم الجرعة الأخيرة للعلاج”، وأضاف بأن الإدارة قامت بفحص بقية السجناء للتأكد من خلوهم من المرض.

وزعمت الوزارة “أن جميع النزلاء يتلقون الرعاية الصحية اللازمة على مدار الساعة في عيادة المركز، كما يتم توفير جميع أدوات النظافة بشكل دوري ومستمر، وهناك وقت مخصص يوميا للنزلاء للخروج للساحة الخارجية لمدة ساعة واحدة، حسب ما نصت عليه اللائحة التنفيذية لقانون الإصلاح والتأهيل”.

وكانت (البحرين اليوم) تلقت اتصالا صوتيا من سجن جو من أحد السجناء، ألقى خلاله بيانا باسم سجناء سجن جو، وكشف فيه شيوع الأمراض الجلدية في السجن، وحمّل إدارة السجن المسؤولية عن ذلك، بسبب منع صرف الأدوات الصحية على السجناء، وظروف السجن غير الملائمة.

وأوضح البيان بأنه تم رصد (20) حالة من الإصابة بمرض (الجرب) في السجن، وشدد على أن مسؤولية انتشار هذه الأمراض يقع تحت مسؤولية أحمد عبدالحميد معروف، مسؤول شؤون السجناء، إضافة إلى مسؤولة الشؤون الصحية فاطمة عمر، فضلا عن مدير السجن عبدالسلام العريفي.

وذكر البيان بأن انتشار الأمراض الجلدية في السجن، يعود إلى عدم صرف أدوات النظافة الشخصية، وإجبار السجناء على غسل ملابسهم يدويا، مع عدم السماح بنشرها تحت الشمس.

كما أشار البيان إلى تقليص ساعات التعرُّض لأشعة الشمس، حيث كان يُسمح للسجناء في السابق بالخروج إلى الساحة الخارجية لمدة 4 ساعات يوميا، وتم قصرها حاليا على 40 دقيقة فقط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق