من الخليج

منظمة العفو: مخاوف من إعدام وشيك لمعتقلين شيعة في السعودية متهمين بـ”التجسس”

 

البحرين اليوم – (وكالات، خاص)

حذّرت منظمة  العفو الدولية يوم الخميس 8 نوفمبر 2018م من أنّ إعدام 12 معتقلاً من الشيعة في السعودية ربما يكون “وشيكاً”، بعد إرسالهم إلى جهاز لأمن الدولة يخضع مباشرة  للملك السعودي.

وأشارت المنظمة إلى أنّ هؤلاء المعتقلين حُكم عليهم بالإعدام عام 2016 بعد إدانتهم بالتجسّس في محاكمة جماعيّة انتقدتها منظمات حقوقية، وتُعرف المجموعة بقضية “الكفاءات”، وتضم شخصيات وكفاءات شيعية من مختلف التخصصات.

وقالت مديرة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة هبة مورايف إن أسر السجناء تشعر بالرعب من هذا التطوّر ومن نقص المعلومات التي قدّمت لهم بشأن وضع قضايا ذويهم.

واعتبرت مورايف أنه وبالنظر إلى السرية المحيطة بالإجراءات القضائية في السعودية، فإننا نخشى أن يكون هذا التطور يشير إلى أن إعدام الـ 12 رجلا بات وشيكاً.

وطالبت دول غربية في مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان وفد السعودية يوم الاثنين بأن تلغي المملكة عقوبة الإعدام.

وتقول “العفو الدولية” إن الرجال حكم عليهم بالإعدام بعدما أدينوا بالتجسس لصالح إيران، في محاكمة جماعية غير منصفة لـ 32 شخصاً ألقت السلطات القبض عليهم في أنحاء السعودية عامي 2013 و2014.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق