من واشنطن

منظمة “ADHRB”: رئيس الإتحاد الأسيوي لكرة القدم وناصر بن حمد وجهان لعملة واحدة

واشنطن -البحرين اليوم

اتهمت منظمة ADHRB رئيس الإتحاد الأسيوي لكرة القدم سلمان آل خليفة ب “ التورط في الإنتهاكات التي تعرض لها حكيم العريبي”. وأضافت في تقرير مطول لها يوم أمس الأربعاء ٢ يناير أنه “سيسعى لترحيله الى البحرين ليواجه اشد أصناف التعذيب كما الرياضيين المعارضين الذي عُذّبوا على يد نجل الملك ناصر بن حمد آل خليفة”.

واستعرضت ADHRB سلسلة من المراسلات التي قامت بها إلى الاتحاد الآسيوي للقيام باجراءات جدية لمنع تسليم اللاعب الدولي حكيم العريبي إلى البحرين بعد اعتقاله في تايلند قادما من استراليا. وقالت المنظمة أن الاتحاد الآسيوي خرج عن صمته بعد مراسلات عدة جهات دولية برد مقتضب على : أنه يتابع القضية” دون أي تفاصيل.

وبحسب صحيفة الغارديان الأسترالية فإن رد الإتحاد الآسيوي ولد ردود أفعال غاضبة في أوساط الرياضيين. فقد هاجم قائد منتخب أستراليا السابق لكرة القدم “كريغ فوستر” سلمان آل خليفة معتبرا “إنّ حكومته تطلب تسليم اللاعب وهو من العائلة المالكة ومن الواضح أن له نفوذاً كبيراً.. لم يقم بشيء على الإطلاق للدفاع عن حقوق حكيم”. وبسبب ردود الفعل المريبة قال “ كريغ فوستر أن سلمان “يجب ألا ينتمي مثله للعبة كرة القدم”.

وبالعودة إلى تقرير ADHRB فإن الرياضين تعرضوا للتعذيب بأوامر مباشرة ومعلنة من ناصر بن حمد، وأن رئيس الإتحاد الآسيوي بصمته يعبر عن تواطىء في سياسة استهداف الرياضيين المعارضين. ويبدو أنه “وناصر بن حمد آل خليفة وجهان لعملة واحدة في تورطهم بتعذيب الرياضيين المعارضين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق