مغردونمغردونمغردون

مغردون: أكثر من نصف مليون تغريدة على وسم #SaveHakeem والأول في تايلند

 

البحرين اليوم – مغردون

ما لبث قرار المحكمة التايلندية بتمديد احتجاز اللاعب البحراني المحترف لستين يوما إضافيا حتى اشتعلت وسائل التواصل الإجتماعي تندد بالقرار. ومن خلفها وكالات الأنباء العالمية والفضائيات المختلفة. قرار المحكمة قد صدر اليوم الإثنين ٤ فبراير وسط حضور غفير من الصحافين والدبلوماسيين.

ظهور حكيم العريبي مكبلا بالأغلال في رجليه وحافي القدم استفز الكثير من مختلف أنحاء العالم، وبالخصوص التايلنديين. ولذلك اختار التايلنديون إطلاق وسم #BoycottThailand احتجاجا على سلوك حكومتهم المتواطئة مع السلطات الخليفية. وكتبت المغردة بيلوت أن ما يتعرض له حكيم “ ليس له علاقة بالمواطنين التايلنديين، هذه أمور يصدر من الحكومة العسكرية التي ليس لديها معرفة بالإدارة” وأضافت “ بدون الديمقراطية .. نرجو المساعدة في إبعاد هؤلاء عن البلد”.


وعبر هيدوج عن أسفه لاستمرار العريبي قائلا “ أنا تايلندي أعبر عن عميق أسفي للقرار الغبي لحكومة تايلندا، إنها معاملة سيئة للعريبي”.

وقال مغرد تايلندي آخر “ “ أعتذر لكل شخص لدينا حكومة غبية”.

وإلى جانب الآف التغريدات تحت وسم #BoycottThailand الذي تصدر ثالث أعلى وسم للتغريدات في تايلندا، فقد كان وسم #SaveHakeem هو الأول.

وتحت هذا الوسم تداولت مئات الآلاف لتغريدات مساندة للاعب البحراني المعتقل في سجون تايلندا
الناشط البحراني يحيى الحديد وضع صورة رجل حكيم المكبلة بالأغلال، وتسائل مستنكر “ قدم مكبلة .. هل هذه الإنسانية في تايلند ؟”

وقد أعاد الألآف إرسال تغريدة الحديد.. وعبرت شقيقة العريبي عن حزنها العميق، وعلقت على فيديو العريبي وهو مكبل “ إنني أبكي لمشاهدتي هذا المقطع”.

من جانبها فقد نددت منظمة العفو الدولية فرع أسترالي بالقرار، وقالت في تغريدة لها “ أن ذلك من العار” وأضافت العفو “ أن حكيم بريء، لا يجب أن يكون في السجن”. ودعت المنظمة متابعيها إلى ضم أصواتهم للمطالبة بإطلاق سراحه.

ودعت منظمة هيومن رايتس ووتش إلى إطلاق سراح حكيم، وطالبت بالمساهمة في دعم قضيته
وشاركت عدة وكالات عالمية ومحطات تلفزيون على هذا الوسم، وقد عُقد مؤتمر صحفي فور الإنتهاء من جلسة المحكمة. وطالب السفير الأسترالي في المؤتمر بإطلاق سراح العريبي، مشددا على أنه لاجيء سياسي في أستراليا ويجب أن يعود غليها.

وكان لافتا دخول لاعبي كرة عالميين في حملة التضامن، فقد شارك لاعب نادي جلسي السابق تروغبا من خلال حسابه على تويتر بوسم #SaveHakeem ، ولحقه جيرمي فاردي لاعب المنتخب الإنجليزي وعضو نادي ليستر سيتي. كما غرد في ذات السياق الصحفي الرياضي المشهور في قناة البي بي سي غاري لينجر مُبديا دعمه لفرض عقوبات رياضية على تايلندي من قبل الفيفا.

التغريدات بلغت في أقل من يوم واحد أكثر من ٦٠٠ ألف، ومن المرجح أن تبلغ المليون مع نهاية اليوم.

وتتفاعل قضية العريبي في الأوساط الإعلامية والحقوقية والرياضية بعد اعتقاله في نوفمبر من مطار بانكوك قادما من استراليا لقضاء شهر العسل مع خطيبته. وحكيم هو لاعب كرة  محترف في نادي (باسكو فالي)، وحاصل على اللجوء السياسي في استراليا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق