من واشنطن

هيومن رايتس ووتش تطالب مجلس حقوق الإنسان في جنيف باتخاذ تدابير جدية ضد البحرين ومصر وتركيا والكاميرون

البحرين اليوم-واشنطن

أصدرت منظمة هيومن رايتس ووتش بيانا طالبت فيه الدول الأعضاء في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف باتخاد تدابير جدية تجاه عدد من الدول. وفي البيان الذي أصدرته المنظمة يوم أمس الثلاثاء ١٢ مارس حددت هيومن رايتس ووتش كل من البحرين وتركيا ومصر والكاميرون بالإضافة إلى الفلبين دولا تتعمق فيها الأزمات وتنذر بالخطر.

وفيما يتعلق بالبحرين فإن المدافعين عن حقوق الإنسان والقادة المعارضين والصحفيين يتعرضون إلى الإستهداف بسبب انتقادهم للسلطات الحاكمة بحسب المنظمة. وأوضح البيان إلى أن المجتمع المدني يضيق عليه في مساحات الحركة وحرية التعبير.

ووفي مصر أوضاع شبيهة حيث الإعتقالات التعسفية، والمحاكمات الغير عادلة، إلى جانب التعذيب الممنهج الذي وثقت عنه هيومن رايتس ووتش.

وقال البيان بأن “ الأزماتفي هذه البلدان تتعمق” مضيفا أن ذلك يجري في وقت يعقد فيه مجلس حقوق الإنسان دورته الأربعين لمناقشة الاوضاع العامة لحقوق الإنسان في العالم. وطالبت المنظمة المجلس باتخاذ مواقف جدية لتعزيز مصداقيتها في أوساط الضحايا. خصوصخا وأن هذه الدول أعضاء في المجلس الذي يفترض أن ينهض بالحالة الحقوقية إلى أوضاع أفضل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق