من المنامة

التحقيقات الجنائية ترفض الإفصاح عن مصير 7 محتجين اختطفتهم قبل 8 أيام

البحرين اليوم-المنامة

ما زال مصير 7 مختطفين من قبل أجهزة الأمن الخليفي مجهولا منذ لحظة اعتقالهم في فجر (الخميس 28 مارس) الماضي. وتتكتم إدارة التحقيقات الجنائية (جهة الإعتقال) على مصير المحتجزين الذي لا يعرف حتى سبب اعتقالهم.

ونقل الأهالي خشيتهم على أبنائهم من تعرضهم إلى التعذيب، السبب الذي قد يكون وراء التكتم على مصيرهم وعدم السماح لأهاليهم بالإلتقاء بهم.

وكان المحتجزون قد اختطفوا في فجر الخميس من منازلهم وذلك ضمن حملة قمع واسعة عشية انعقاد سباقات الفورمولا1 في البحرين. ويُعرف جهاز إدارة التحقيقات الجنائية على أنه من أبشع أوكار التعذيب التعذيب في البحرين، وفي العادة فإن سجونه تكون لفترة التحقيق، وهي مهيأة بطريقة تُدخل الرعب في نفوس المعتقلين وهو جزء من وسائل الترهيب التي تمارسها أجهزة الـأمن الخليفي.

وتعج السجون الخليفية في البحرين بألآف المعتقلين من مختلف الشرائح والطبقات، ويعاني السجناء من أوضاع سيئة في داخل السجون أبرزها الحرمان من العلاج والإهمال الصحي، واكتظاظ أعداد السجناء في زنزانات أكثر من الطاقة الإستيعابية لمباني السجن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق