من المنامة

والدة الشيخ المحروس: يعاني من القولون العصبي ويتعرض إلى الإهمال الصحي

البحرين اليوم-المنامة

قالت والدة الرمز الشيخ ميرزا المحروس أنه ” يعاني من أمراض منها القولون العصبي، وأن إدارة سجن تمنع علاجه”. وفي مقابلة أجرتها والدة المحروس مع قناة اللؤلؤة الفضائية أكدت فيها أنه لا يحصل حتى ” أدويته، ولا ينقل إلى المستشفى”.

وطالبت والدة المحروس بإطلاق سراح إبنها، لافتة إلى أن إدارة سجن جو “إذا لم تكن لديهم إمكانية علاجه، فاليطلقوا سراحه وسيتكفل أهله بذلك”. وأوضحت في تصريحاتها مخاطبة السجانين ” بأنكم سجنتموهم فعليكم أن توفروا لهم الدواء والغداء”.

وأضافت ” بأنه لا يحق لهم أن يبقوا على أوضاع السجناء بهذه الطريقة التي يموتون فيها (بحسب مضمون تصريحات والدة المحروس).

وخاض المحروس قبل أسبوعين إضرابا عن الطعام مطالبا بتوفير العلاج، ورغم إنهائه الإضراب إلا أن المتابعات الصحية ما زالت عالقة وغير موفرة. وأوضحت العائلة حينها أن الشيخ ميرزا المحروس يعاني من ألآم حادة في البطن بسبب مشاكل صحية في القولون. وقالت العائلة أن والدهم ينتظر عرضه على طبيب مختص منذ ثلاث سنوات، غير أن إدارة سجن جو سيء الصيت تتعمد تجاهل حالته الحرجة.

وأشارت العائلة أن الشيخ يحتاج وجبات خاصة، ولكن الحال في داخل السجن “ لا دواء كامل ولا أكل صحي مناسب، ولا متابعات صحية جدية.

والشيخ محروس هو أحد الرموز الثلاثة عشر الذين يقضون أحكاما بين المؤبد والسجن ١٥ سنة. ويشكو الرموز من الإهمال الصحي والتضييق المستمر الذي يتعرضون إليه بأوامر عليا في الدولة. وسبق أن أضرب نجل الأستاذ حسن مشيمع (علي) عن الطعام قرابة الشهرين في لندن مطالبا بتوفير الدواء لوالده. وإلى حد هذه اللحظة ما تزال إدارة سجن جو تحرم الأستاذ من العلاج وتتعمد إبقاء الرموز في ظروف صحية خطيرة، كما هو الحال مع الشيخ ميرزا المحروس وباقي المعتقلين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق