من الخليج

خلال كلمته في قمة مكة الطارئة: الرئيس الفلسطيني يجدد رفضه لقمة “الإزدهار” الأمريكية في المنامة

البحرين اليوم-مكة المكرمة

جدد الرئيس الفلسطيني رفض بلاده لما أسماه ب”المحاولات الأمريكية الهادفة إلى إسقاط القانون الدولي والشرعية الدولية” وذلك عبر ” ما يسمى صفقة القرن”.

واعتبر محمود عباس خلال كلمته في قمة مكة الطارئة التي دعا لها النظام السعودي وعقدت يوم أمس الخميس 30 مايو (اعتبر) أن صفقة القرن تسقط ” مبدأ حل الدولتين، واستبدال مبدأ الأرض مقابل السلام، بالإزدهار مقابل السلام”.

ودعا الرئيس الفلسطيني قادة الدول العربية إلى الإلتزام بما قررته القمم العربية السابقة من توفير شبكة أمام مالية لمواجهة ” الحصار الإقتصادي الأمريكي والإسرائيلي المفروض على فلسطين”.

وأكد محمود عباس أمام قادة الدول العربية بما فيهم ” ملك” البحرين الذي يستضيف الورشة الأمريكية في المنامة، أن ” دولة فلسطين التي أعلنت رفضها استبدال مبدأ الأرض مقابل السلام بالإزدهار مقابل السلام تؤكد بأننا لن نشارك في ورشة العمل التي دعت لها الإدارة الأمريكية في المنامة”.

وطالب الرئيس الفلسطيني في ختام كلمته تضمين فقرة في البيان الختامي للقمة ” بشأن القضية الفلسطينية، قضية العرب الأولى تؤكد القمة العربية الطارئة على تمسكها بقررات القمة العربية التي عقدت في الظهران قمة القدس في أبريل 2018 وقرارات القمة العربية في تونس في آذار 2019.

ولوحظ في نبرة خطاب عباس تهكما وهو يشير إلى مفردة “الإزدهار”، كما لم يعر الرئيس الفلسطيني ” ملك” البحرين أي أهمية في خطابه، في صورة فهمت على أنه لا يراه غير “دمية تحركه إسرائيل وأمريكا والسعودية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق