من المنامة

إقالة العصفور رسميا من رئاسة الأوقاف الجعفرية بعد فضائح مالية.. وتعيين جوقة جديدة برئاسة يوسف الصالح

البحرين اليوم-المنامة

صدر اليوم (الخميس 13 مايو) مرسوم بتعيين إدارة جديدة للأوقاف الجعفرية برئاسة يوسف صالح الصالح.

وجاء ذلك القرار بعد أسابيع من فضائح فساد مالي لرئيس الأوقاف السابق شيخ محسن العصفور. وقد نشرت جريدة البلاد إلى جانب شبكات إعلامية في البحرين وثائق رسمية توضح تمرير صفقات تجارية بين العصفور وأقربائه بلغت 400 ألف دينار. كما تبين من خلال مراجعة بعض الأوقاف اختفاء مبلغ مليون وخمسمائة دينار من حساب مأتم الهملة.

وأفادت بعض المعلومات عن خضوع العصفور وأعضاء من مجلس إدارته إلى التحقيق، تمهيدا لعرضه على المحاكمة.

ورغم أن العصفور من أبرز الشخصيات الدينية القريبة من الحاكم الخليفي، والمعروف بمواقفه الهجومية على المعارضة وعلماء الدين في البحرين، إلا أن ذلك لم يشفع له.

وعزا بعض المراقبين معاقبة العصفور لكونه “تجاوز في قضايا الفساد المالي ما هو مسموح له”. وأكد أحد المقربين من الأوقاف الجعفرية أن مشكلة العصفور لم تكن قضية السرقة او الفساد، حيث أن ذلك “لا يعد جريمة حقيقية في ظل استيلاء آل خليفة على عشرات الأراضي وتلاعبهم بمقدرات البلد، غير أن العصفور شرع في الفساد من دون أن يجعل لهم نصيب في مشاريعه، ومن غير معرفتهم”.

ولا يختلف مجلس الإدارة الجديدة عن سابقه من حيث قرب أعضائه من الديوان الملكي، وتأييدهم لسياسات النظام ضد الأغلبية الشيعية في البحرين، بما في ذلك منع أئمة المساجد من إلقاء الخطب وإمامة الصلاة إذا كانوا من المصنفين على التوجه المناوىء للنظام.

ويبدي علماء البحرين تحفظهم على الإدارات المتلاحقة للأوقاف الجعفرية كونها تصدر قراراتها وفق إملاءات السلطات الخليفية، وليس كما يقتضي الفقه الجعفري، ويرتأي علماء البحرين المعتبرين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق