العالم

الإمام الخامنئي يرفض الوساطة اليابانية للتفاوض مع أمريكا: ترامب ليس جديرا بتبادل الرسائل ولا يستطيع تغيير النظام في إيران

 

البحرين اليوم-طهران

رفض المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية في إيران آية الله السيد علي الخامنئي الرد على رسالة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن استعداده للتفاوض مع إيران.

وفي مقطع فيديو نشره الموقع الرسمي للخامنئي مساء أمس (الخميس 13 يونيو) قال الأخير لرئيس الحكومة اليابانية شينزو آبي (الوسيط) “أنا لن أرد على ترامب فهو ليس جديرا بتبادل المراسلة، و.. ليس صادق”.

وفي معرض حديثه مع رئيس الحكومة اليابانية، اعتبر الخامنئي ” الحوار مع الولايات المتحدة الأمريكية لن يحل المشكلة”. وأوضح بأن أمريكا مارست أعمالا عدائية ضد إيران وما يزالون يواصلون ذلك”.

وشدد المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية على ” إن أي شعب حر يرفض التفاوض في ظل الضغوط”. ونوه الإمام الخامنئي إلى أن المشكلة مع أمريكا ليست قضية تغيير النظام في إيران أو عدمه، مؤكدا “أن الولايات المتحدة الأمريكية عاجزة عن القيام بذلك حتى لو قررت هذا الأمر”.

وسخر الخامنئي من ترامب وهو يصفه ب(هذا) قائلا ” لو استطاع (تغيير النظام في إيران) لفعل”، معتبرا ادعاءه بأنه لا ينوي إسقاط النظام ” كذبة” إذ أن الحقيقة أنه “لا يستطيع”.

وفيما يتعلق بالأسلحة النووية قال آية الله الخامنئي بأن أمريكا تقتني ألآف الرؤوس النووية في مستودعاتها، وليس من صلاحيته (ترامب) أن يتحدث حول ” أي بلد له الحق في امتلاك سلاح نووي وأي بلد لا يحق له ذلك”. وأضاف ” نحن لنا لدينا تلك الصلاحية، لأننا نعارض السلاح النووي”.

وكان شينزو آبي قد أجرى محادثة هاتفية مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قبل يوم واحد من توجهه إلى طهران. وبحسب متحدث باسم رئيس الحكومة اليابانية فإنهما تبادلا الأراء بشأن التويتر مع إيران، وقد نقل ترامب رسائل للمسؤولين الإيرانيين عن طريق آبي يبدي فيها رغبته في التفاوض معهم.

وينظر الأمريكيون بدهشة لردود المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية في إيران، حيث انها جاءت معاكسة لرهاناتهم في دفع إيران للتراجع عن مواقفها بعد تشديد الحصار الإقتصادي والتلويح بالمواجهة العسكري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق