من اوربا

من جنيف: مطالبات بوقف العدوان السعودي علي اليمن ورفع الحصار لحماية الإقتصاد اليمني

البحرين اليوم-جنيف

أعربت منظمات دولية عن مخاوفها من استمرار الحصار الذي يفرضه العدوان السعودي علي اليمن، ما يسبب تفاقم الأزمة المعيشية والإقتصادية والإنسانية.

وفي اجتماع الجمعية العمومية لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة اليوم 1 يوليو سلطت كل من منظمة ADHRB والمركز الأوربي للديمقراطية وحقوق الإنسان وجمعية مراقبة الحقوق العربية (سلطت) الضو على الآثار الإقتصادية الناجمة من استمرار الحصار، وزيادة المعاناة لملايين الناس.

وقال الناشط البحراني يوسف الحوري متحدثا عن المنظمات بأن حكومة هادي بمعرفة وقصد “ تتسبب في أسوأ أزمة إنسانية في العالم”. ونوه إلى أنه ورغم إبلاغ المقرر الخاص للأمم المتحدة إدريس جزائري قبل عامين بأن “الحصار المفروض من قبل التحالف السعودي ينطوي على انتهاكات جسيمة لمعايير حقوق الإنسان الأساسية فضلا عن قانون النزاح المسلح” إلا أن الحصار ما يزال مستمرا.
ودعا الحوري إلأى حماية “الإقتصاد اليمني وعدم السماح بانهياره، لأن ذلك سيؤثر على المدنيين في جميع المحافظات، مؤكدا بأن “المدنيين يجب أن يجنبوا أهوال الحرب”.

وطالبت المنظمات “ بتوقف الغارات الجوية غير القانونية على الأهداف المدنية، ورفع الحصار الفعلي غير المشروع”.
وجاءت مداخلة المنظمات الثلاثة ضمن شق مناقشة الحقوق الإقتصادية وفق المادة 3 لأعمال مجلس حقوق الإنسان المنعقد في قصر الأمم المتحدة بجنيف في دورته ال 41.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق