من الخليج

غضب في العراق على سلمان الخليفة لمحاولته إعادة الحظر على الملاعب العراقية

البحرين اليوم – بغداد

تسود في العراق حالة من الغضب مصحوبة بتحذيرات من مغبة إقدام رئيس الإتحاد الآسيوي لكرة القدم سلمان الخليفة (من البحرين), على إعادة الحظر على استضافة العراق للمسابقات الدولية لكرة القدم.

ويعود ذلك الى ان العراق الذي يلعب مع البحرين في مجموعة واحدة خلال تصفيات كأس العالم للعام 2022, قد يحرم من اللعب على أرضه مع البحرين, وهو مايفسر مساعي سلمان الخليفة لإعادة الحظر على العراق كما يرى بعض المحللين الرياضيين العراقيين الذين استطلعت وكالة أنباء البحرين اليوم آراءهم.

وبالتزامن مع وصول وفد من الإتحاد الدولي لكرة القدم لتقييم مدى أهلية ثلاث ملاعب عراقية لاستضافة تصفيات البطولة,أصدر مكتب رئيس الوزراء العراقي الدكتور عادل عبدالمهدي بيانا أكّد فيه أحقية بلاده إقامة مبارياته الكروية على أرضه وبين جمهوره، تعليقاً على قرار الفيفا إعادة تقييم رفع الحظر عن ملاعب العراق.

وأوعز رئيس الوزراء العراقي الى “الجهات الحكومية كافة بتوفير جميع المستلزمات الضرورية لإنجاح هذه الاستضافة وتقديم الدعم اللازم والتسهيلات المطلوبة إلى وفد الإتحاد الدولي (الفيفا) الذي سيزور العراق غدا لتمكينهم من إنجاز المهام المكلفين بها”، حسب البيان.

يذكر أن رئيس الإتحاد الدولي للعبة (فيفا)، السويسري جياني إنفانتينو أعلن، في 16 مارس/آذار 2018، رفع الحظر المفروض على ثلاثة ملاعب عراقية في محافظات أربيل وكربلاء والبصرة, منهيا بذلك حظرا كرويا فرض على ملاعب العراق لنحو 3 عقود.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق