من اوربا

النائب السابق أسامة التميمي يتعرض لجلطة في الدماغ بعد مرور 5 أيام من اعتقاله.. والعفو الدولية تطالب بعلاجه وإنهاء أزمة الإهمال الصحي للسجناء

البحرين اليوم-لندن

أصيب النائب السابق أسامة التميمي إلى جلطة في الدماغ بعد 5 أيام من تعرصه للإعتقال. وقالت العفو الدولية على حسابها في تويتر أن عائلة التميمي سمح لها “ بزيارته لأول مرة في المستشفى، وذلك بعد خمسة أيام من اعتقاله بتهم ملفقة”.

وطالبت العفو الدولية السلطات الخليفية “بتقديم الرعاية الصحية اللازمة في مستشفى مختص”، مستذكرة ملف الإهمال الصحي في السجون.

وأكدت العفو الدولية بأن “ الحالة الحرجة لـ #أسامة_التميمي هي تذكير بأن لدى السلطات في #البحرين سجل مقلق من الإهمال الطبي والحرمان من العلاج بحق المعتقلين”.

وفيما يتعلق بخلفية اعتقال التميمي فقد شددت العفو الدولية بأن اعتقاله جاء على خلفية “تهم ملفقة” وأنه” عُرف بانتقاذاته اللاذعة للحكومة أثناء وجوده في البرلمان”. وأضافت العفو بأن التميمي “ هو أحد البرلمانيين السنة القلائل ممن تحدثوا ضد قمع النخبة السنية الحاكمة لأغلبية الطائفة الشيعية” بحسب تعبير العفو الدولية.

وكان السلطات الخليفية قد داهمت منزل التميمي قبل أن تقتاده إلى جهة مجهولة، وشاع في اليوم التالي من اعتقاله تعرضه لانتكاسة صحية ونقله إلى المستشفى.

يذكر أن التميمي سبق وأن لجأ إلى السفارة الأمريكية مؤخرا طالبا منهم الحماية بسبب تعرضت للملاحقة المستمرة والتهديد، وقد وعدت السفارة بعدم تعرض أحد له، غير أنه وقع في المحذور، وباتت حياته في خطر بعد اعتقاله وتدهور صحته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق