من اوربا

”مورنينغ ستار“: شركة بريطانية تنظم معرضا للأسلحة في واحد من أكثر الأنظمة الاستبدادية على وجه الأرض (البحرين)

من لندن-البحرين اليوم

قالت صحيفة “ذه مورننغ ستار“ البريطانية أن الشركة المنظمة لمعرض الأسلحة الأكثر شهرة في بريطانيا تسعى للترويج اليوم لمعرض آخر للأسلحة ولكن في البحرين هذه المرّة.

الصحيفة كشفت عن أن شركة Clarion، التي نظمت معرض معدات الدفاع والأمن الدولي (DSEI) في لندن في وقت سابق من هذا الشهر، بعثت رسالة عبر البريد الإلكتروني تحث فيها مندوبي الدول على حضور مؤتمر البحرين الدولي للدفاع والمعدات (BIDEC) في نهاية أكتوبر المقبل، متوقعة مشاركة حوالي 200 شركة و 10 آلاف زائر في هذا الحدث، الذي سيقام تحت رعاية حمد الخليفة الذي وصفته بـ ”حاكم البحرين الاستبدادي“.

ومن جانبه قال أندرو سميث من حملة مكافحة تجارة الأسلحة لصحيفة مورنينج ستار: “نظام البحرين لديه سجل مروع في مجال حقوق الإنسان، وأن قيام شركات مثل كلاريون بالذهاب إلى الخارج لترويج الأسلحة أمر مشين“، وأضاف “سيتم التعامل مع هذا الحدث باعتباره وسيلة ترويجية رئيسية للديكتاتورية في البحرين“ وتابع “لا تهتم شركات الأسلحة بالآثار المترتبة عليها، فكل ما يهمهم هو النتيجة النهائية وبيع أكبر عدد ممكن من الأسلحة“، واصفا سلوك شركة كلاريون بالمخجل لأنها ”كانت تعطي الأولوية دائما لمصالح تجار الأسلحة والعلاقات المريحة مع الديكتاتوريات قبل حقوق الإنسان“.

وأما السيد أحمد الوداعي من معهد البحرين للحقوق والديمقراطية (BIRD) فعبر عن قلقه من تظيم المعرض وقال في هذا الخصوص “بعد أشهر قليلة فقط من إعلان بريطانيا أنها لن توافق على إصدار تراخيص تصدير أسلحة جديدة إلى البحرين لدورها في التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن، تقدم شركات بريطانية مثل كلاريون منبرا لأحد أكثر الأنظمة الاستبدادية على وجه الأرض، التي تحتجز وتعذب مواطنيها “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق