من اوربا

فاينانشيال تايمز: السعودية خسرت ملياري دولار إثر الهجوم التي تعرضت له منشآتها النفطية

من لندن-البحرين اليوم

قال تقرير نشرته صحيفة“فاينانشيال تايمز“ البريطانية إن السعودية خسرت أكثر من ملياري دولار بعد الهجمات التي استهدفت منشآتها الحيوية للنفط في الشهر الماضي, واصفا الهجوم بانه ”أهم هجوم على قطاع النفط في تاريخ المملكة“.

التقرير أشار الى أن الإنتاج انخفض بنحو 1.3 مليون برميل يوميًا في سبتمبر ، مقارنة بشهر أغسطس ، وفقًا للبيانات المقدمة إلى أوبك من قبل المحللين والمستشارين ، والتي تستخدمها المنظمة لتحديد أهداف الإنتاج الرسمية.

ولفت التقرير الى ان المملكة سعت للتأكيد على قدرتها على إعادة الإنتاج إلى مستوياته الطبيعية قبل الطرح العام الأولي لشركة أرامكو المتوقع في العام القادم. وقال مسؤولون سعوديون إن ”مستويات الصادرات تم الحفاظ عليها باستخدام مخزونات النفط“ .

لكن التقرير أشار الى ان مستشارو الطاقة ومحللون في هذا القطاع ”شكّكوا“ في قدرة إنتاج البلاد وصادراتها على التعافي إلى أكثر من تسعة ملايين برميل يوميًا في غضون أسابيع.

وتساءل التقرير عما سيكون عليه الحال فيما لو إستُهدفت المنشآت مرّة أخرى.
ومن جانبه فتح الأمين العام لمنظمة أوبك محمد باركندو الباب أمام تخفيضات أعمق في الإمدادات في ديسمبر لضمان استقرار سوق النفط لعام 2020.

وقال باركيندو إن هناك توقعات غير مؤكدة بانخفاض الطلب على النفط بالنظر للضعف الاقتصادي, مشيرا الى أن مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والصراع التجاري بين الولايات المتحدة والصين كانت من بين العوامل التي خلقت صورة “قاتمة” للاقتصاد العالمي.

يذكر ان حركة أنصار الله اليمن أعلنت مسؤليتها عن هجوم بصواريخ وطائرات مسيّرة استهدف المنشآت النفطية السعودية في شهر سبتمبر الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق