العالم

حراك دبلوماسي بحراني معارض في العديد من العواصم العالمية

 

من العالم-البحرين اليوم

أطلقت عدة منظمات بحرانية ودولية حراكا دبلوماسيا في العديد من العواصم العالمية, يهدف الى جلب أنظار المجتمع الدولي الى الأزمة السياسية المتفاقمة في البحرين, والى التدهور المريع في اوضاع حقوق الإنسان في هذا البلد.

وضمن هذا الحراك, أطلقت منظمة امريكيون من اجل اليدمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين (ADHRB) حملة باللغة الفرنسية على منصة التواصل الإجتماعي توتر, للترويج لتقرير مشترك أصدرته مع معهد البحرين للحقوق والديمقراطية(BIRD) حول المعتقلات السياسيات في البحرين. التقرير الذي حمل عنوان“ كسر الصمت: المعتقلات السياسيات في البحرين يفضحن الإنتهاكات الحاصلة داخل السجون“ , كشف عن تعرض السجينات السياسيات في البحرين الى اعتداءات في جميع مراحل الإجراءات الجنائية وبما يشمل: الإعتقالات التعسفية، الإعتداءات الجسدية والتعذيب النفسي من أجل استخلاص اعترافات، المحاكمات غير القانونية وبيئة السجون غير الإنسانية.

ومن المقرر ان يتواصل هذا الحراك باللغة الإسبانية الأسبوع المقبل, والنرويجية والألمانية والهولندية والدنماركية في الأسابيع التي تليه.

ويصاحب هذه الحملة على توتر تنظيم فعاليات في العديد من العواصم العالمية, ومنها لندن, التي سيتم تنظيم اعتصام فيها أمام وزارة الخارجية البريطانية الخميس, احتجاجا على زيارة وزير خارجية البحرين خالد الخليفة الى المملكة المتحدة.

وستعقد ندوة كذلك في الكونغرس الأمريكي في واشنطن للحديث عن الأزمة السايسية المتواصلة في البحرين منذ سنوات, فيما ستقام فعالية أخرى في نيويورك. وستشهد عدد من العواصم الأوروبية فعاليات خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

يذكر ان البحرين تشهد أزمة سياسية متفاقمة وصلت الى طريق مسدود , منذ اندلاع حراك الرابع عشر من فبراير عام 2011, إذ ترفض السلطات الإستجابة الى المطالب الشعبية ولازالت تواجه الحراك بالحديد والنار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق