سجن جومن المنامة

تسجيل صوتي للمعتقل حاجي: 51 يوما من الإضراب عن الطعام .. مدير السجن عدنان بحر يعلم بقضيتي ومطلبي حق أصيل لا يختلف عليه اثنان

 

البحرين اليوم-المنامة

قال الناشط المعتقل علي حاجي أنه يطالب بحق أصيل لا يختلف عليه اثنان، فضلا عن أنه مكفول بحسب الدستور، وهو حق الرعاية الصحية.

وكشف حاجي في تسجيل صوتي أن مدير سجن جو عدنان بحر على علم بقضيته، وسبق أن تدخل وأقر برنامج علاجي له العام الماضي. وأوضح حاجي في تسجيل صوتي اليوم (الإثنين 21 اكتوبر) أن علاجه توقف فجأة في شهر يوليو الماضي دون أي أسباب واقعية، وتذرعت إدارة السجن بأن نوعية العلاج مخصص فقط للموظفين.

وتسائل حاجي إذا كان الأمر كذلك فلماذا في الأصل وافقوا على علاجي ثم توقفوا في منتصف الطريق، الأمر الذي ضاعف معاناتي الصحية.

وخاطب حاجي المسؤولين في الدولة لإعادة النظر في حرمانه من العلاج، وإنهاء هذا الملف، مؤكدا أن مثل هذه المطلب يفترض أن لا يضطره لخوض الإضراب باعتبار أنه حق طبيعي.

ويخوض الناشط علي حاجي وناجي فتيل إضرابا مفتوحا عن الطعام منذ 1 سبتمبر مطالبين بتوفير الرعاية الصحية والزيارة العائلية من غير عوازل زجاجية. وقد مضى على حاجي قرابة ثلاث سنوات لم يلتقي فيها بعائلته.

وسبق أن خاض الناشطان إضرابا تجاوز ال 70 يوما العام الماضي لنفس الأسباب. وعبرت عدة جهات حقوقية دولية عن قلقها من تدهور وضعهما الصحي، وطالبوا السلطات الخليفية بوقف سوء المعاملة والحرمان من العلاج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق