من الخليج

السعودية تتوقع ازدياد العجز في ميزانية العام 2020 إلى 50 مليار دولار!

 

من الرياض-البحرين اليوم

توقع وزير المالية السعودي، محمد الجدعان، ارتفاع العجز في الميزانية للعام المقبل الى 187 مليار ريال(قرابة 50 مليار دولار) وللعام السابع على التوالي وسط انخفاض أسعار النفط. ويمثل هذا الإرتفاع زيادة كبيرة في عجز الميزانية المتوقع والبالغ 131 مليار ريال (35 مليار دولار) لهذا العام.

وقال بيان صادر عن وزارة المالية السعودية “من المتوقع أن يصل الإنفاق إلى 1020 مليار ريال, والإيرادات إلى حوالي 833 مليار ريال في عام 2020 ، بينما من المتوقع أن يصل عجز الموازنة إلى حوالي 6.5 في المائة من إجمالي الناتج المحلي”.

وفي هذا السياق أشار موقع ”أي بي سي نيوز“ الى أن السعودية وهي اكبر دولة مصدرة للنفط الخام في العالم سجلت أكبر عجز في الموازنة منذ عام 2014 ، عندما انخفضت أسعار النفط. وقد زادت المملكة من أسعار الوقود والكهرباء ، وفرضت ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5 في المائة وضريبة على 11 مليون وافد في محاولة لتوفير إيرادات إضافية.

ولفت الموقع الى أنه وفي وقت سابق من هذا الشهر ، خفّض صندوق النقد الدولي بشكل حاد توقعات النمو في المملكة العربية السعودية ، مشيرا إلى انخفاض أسعار النفط من بين عوامل أخرى.

وتم خفض التوقعات بالنسبة للمملكة العربية السعودية ، أكبر اقتصاد في المنطقة ، إلى 0.2 في المائة فقط لعام 2019 ، أي أقل بمقدار 1.6 نقطة مئوية عن توقعات أبريل, وهي أسوأ توقعات منذ عام 2017 عندما تقلص اقتصاد المملكة بنسبة 0.7 في المئة.

كما خفضت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني في سبتمبر, التصنيف الائتماني للمملكة العربية السعودية بدرجة واحدة بعد الهجمات المدمرة على المنشآت النفطية الرئيسية التي تسببت في توقف نصف إنتاجها, وهي الضربة التي أعلنت حركة أنصار الله اليمنية مسؤوليتها عنها.

يذكر ان الحرب التي تشنها السعودية على اليمن منذ قرابة الخمسة أعوام, أنهكت الميزانية السعودية بسبب تكاليفها الباهضة, إذ تشير تقديرات دولية الى إنفاق السعودية مئات المليارات من الدولارات على مبيعات الأسلحة منذ شنها الحرب على اليمن في مارس من العام 2015.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق