من واشنطن

وول ستريت جورنال: وزير الخارجية القطري زار الرياض سرّا حاملا مبادرة لإنهاء الأزمة الخليجية

 

من واشنطن-البحرين اليوم

كشفت صحيفة وول ستريت جورنال عن زيارة سرية قام بها وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمان آل ثاني الى الرياض, وعن تقديمه لمبادرة لحل الأزمة المستمرة منذ سنتين ونصف السنة بين قطر من جهة والسعودية والإمارات والبحرين من جهة اخرى.

كشفت الجريدة عن لقاءات جمعت وزير الخارجية القطري مع مسؤولين سعوديين، لكنها لم تتمكن من تأكيد لقائه بولي العهد السعودي.

ومن جانبه وتعليقا على هذه الزيارة قال السيناتور الأمريكي كريس مورفي ”إن زيارة الوزير القطري كانت خطوة مهمة، تعبر عن الانفتاح على الحوار بين الجانبين“.

الصحيفة نقلت عن مصادر مطلعة قولها إن الوزير القطري قدم عرضاً مفاجئاً لحل الأزمة مع الرياض يتمثل في استعداد الدوحة قطع علاقاتها مع جماعة الإخوان المسلمين التي تصنفها دول الحصار جماعة ارهابية.

واعتبرت الصحيفة هذا العرض خطوة مهمة لإنهاء الأزمة التي اندلعت في يونيو 2017 مع إعلان السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطعت علاقاتها الدبلوماسية ومبادلاتها التجارية مع قطر بتهمة دعم الإرهاب.

ومنذ ذلك الحين فشلت كافة محاولات رأب الصدع التي قادتها الكويت وعمان
بسبب الشروط الثلاثة عشر التي وضعتها دول الحصار على قطر, ومن بينها إغلاق قناة الجزيرة التلفزيونية، وإغلاق قاعدة عسكرية تركية، وتقليص الروابط مع إيران، وقطع العلاقات مع حركة الإخوان المسلمين.

وفي تعليق على الزيارة، قال مسؤول قطري رفيع المستوى إن الدوحة ترحب بمثل هذه الفرصة لرفع الحصار، عن طريق حوار مفتوح، وفي كنف الاحترام المتبادل لسيادة كل دولة, لكن السعودية لم تعلق على الزيارة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق