من المنامة

كاتب سوداني يحيي ذكرى ”الثورة المنسية“ ويجدد تضامنه مع شعب البحرين وتأييده لمطالبه المشروعة

البحرين اليوم-الخرطوم

حيّا الكاتب السوداني محمد عبدالله الذكرى التاسعة لثورة الرابع عشر من فبراير في البحرين. وقال الكاتب في مقال بعنوان“ الثورة المنسية“ إن البحرانيين“ خرجوا يطالبون بالاصلاح السياسى والمجتمعى ورفعوا شعارات يتوافق عليها الجميع بمختلف توجهاتهم ورؤاهم بل انها مطالب يقرها المجتمع الدولى قاطبة ويعتبرها أساسية لايمكن العيش بدونها“.

أشار الكاتب إلى أن الشعب يطالب ببرلمان منتخب وحكومة تخضع لرقابة  نواب الشعب ، وكانت المطالب تنادى بتعديلات فى قانون العمل والانصاف فى المرتبات والعدالة فى توزيع الخدمات ووضع حد للتجنيس القائم على فكرة التغيير الديموغرافى, وهي مطالب“ لايمكن لأي شخص أن يرفضها او يشوهها“.

ولفت الكاتب إلى ان البحرانيين الذي خرجوا احتجاجا على حكومتهم للمطالبة بالإصلاح“ رفعوا شعار الوحدة الوطنية“ هاتفين بشعار: اخوان سنة وشيعة هذا الوطن ما نبيعه, وهو ما يثبت أن حراكهم لم يكن طائفيا.

المقالة أشارت إلى أن العائلة الحاكمة فى البحرين لم تتردد في استخدام العنف المفرط مع المحتجين السلميين وانما استعانت بالسعودية ,التى دخلت آلياتها العسكرية المدججة بالسلاح ووصلت فى ليلة واحدة الى وسط المنامة وفتحت نيرانها على المطالبين بحقوقهم المشروعة.

واختتمت المقالة بالإشارة إصرار الثورة الشعبية فى البحرين على تحقيق مطالبها والاستجابة لها, في وقت ظل فيه نظام الحكم يبطش بالابرياء ويصعد ضدهم, سواء عبر استهداف العلماء أو سحب الجنسيات بالإضافة الى تشريد العمال والموظفين وطردهم  من مواقع عملهم وسجن المئات والحكم باعدام مواطنين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق