من المنامة

الشهيد عيسى قمبر للخليفيين: أقتلونا فإن شعبنا سيعي أكثر فأكثر

 

من المنامة-البحرين اليوم

تمر اليوم 26 مارس الذكرى السنوية الخامسة والعشرون لاستشهاد البحراني عيسى قمبر(29 عاما) الذي أعدم بالرصاص بعدما أدانته محكمة أمن الدولة في البحرين بقتل أحد أفراد الجهاز الأمني في البحرين.

صدح الشهيد قمبر خلال جلسة المحاكمة التي أصدر القاضي خلالها حكما الإعدام عليه , بكلمته الخالدة مخاطبا القاضي الخليفي”أقتلونا فإن شعبنا سعي أكثر فأكثر“، كلمة ترجمها شعب البحرين على أرض الواقع , إذ حرك اعدامه الأوضاع مجدداً في البحرين وقد خرجت مسيرات في مناطق عديدة, وامتدت آثار دمائه لتبث روح الثورة خلال انتفاضة الرابع عشر من فبراير 2011 المتواصلة حتى اليوم.

السلطات لم تكتف بتمزيق جسد الشهيد بالرصاص بل رفضت تسليم جثته لذويه ودفنتها بمقبرة الحورة, بعد أن حاصرت مرتزقتها المقبرة ومنعت دخول أي شخص إليها، كما منعت إقامة مجلس الفاتحة على روحه الطاهرة.

كان الشهيد كما ينقل عنه زملائه في السجن, مستبشرا فرحا بعد صدور حكم الإعدام عليه مردّدا كلمات امير المؤمنين الخالدة”فزت ورب الكعبة“ مضيفا وليكن دمي ثمناً لحرية هذا الشعب“.

عيسى قنبر وباقي شهداء البحرين العظام مشاعل تنير طريق الحرية والكرامة, ولن تذهب دماؤهم سدى , وسيأتي اليوم الذي يقتص فيه شعب البحرين من الخليفيين الطغاة جزاءا لما ارتكبت أيديهم من جرائم بحق شعب البحرين الرافض لحكمهم البغيض الفاسد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق