من اوربا

سعيد الشهابي يندد بالدعوة ”الإرهابية“ لأحد أعضاء مجلس النواب الخليفي لقطع رؤوس المعارضين

البحرين اليوم – لندن

ندّد المعارض البحراني البارز الدكتور سعيد الشهابي بالدعوة التي أطلقها أحد أعضاء مجلس النواب في البحرين لقطع رؤوس المعارضين للنظام الخليفي.

واعتبر الشهابي في تغريدة له على منصة التواصل الاجتماعي تويتر دعوة حمد الكوهجي أنها ”دعوة رسمية للإرهاب“ متسائلا عما ستكون عليه ردود الفعل لو أن أحد المعارضين خلال المسيرات أطلق مثل هذه الدعوة لقطع رؤوس أركان النظام قائلا “لهرعت أبواق الطاغية لاتهامه بالإرهاب وأنه مدعوم من إيران وحزب الله والحرس الثوري“ معتبرا أن مثل هذه الدعوات تنم عن حقد أعمى ضد البحرانيين“.

وقال الشهابي في تغريدة أخرى أن جميع البحرانيين الأصلاء (سنة وشيعة، إسلاميين وعلمانيين) ”يقفون جميعا ضد نظام يتبنى نوابه نهجا داعشيا يقطع رؤوس المعارضين“، مؤكدا أن البحرانيين ”يعملون لإقامة نظام سياسي ينشر قيم العدل والسلام والحب بين البشر، وإنهاء الحكم الخليفي المؤسس على العنصرية والتمييز ونهب الأموال والأراضي.“

واستنكر الشهابي عدم مبادرة السلطات الخليفية الحاكمة إلى إطلاق سراح جميع المحكومين السياسيين وخاصة ممن قضوا مدة طويلة في السجن ومنهم كميل المنامي الذي دخل عامه الثاني عشر في المعتقل. وقال في هذا السياق “لو كان بين العصابة الخليفية رجل واحد شريف لصرخ من قلبه: أطلقوا سراح المظلومين“.

وتطرق الشهابي في تغريدة أخرى إلى محنة المواطنين البحرانيين العالقين في إيران الذين تتلكؤ السلطات الخليفية في إجلائهم، حيث ترحم على الحاج عبد النبي عبد الله الذي توفي غريبا في إيران ليكون سابع ضحية بين العالقين.

معتبرا أنه ”ضحية أخرى من ضحايا الحقد الخليفي الذي يمنع البحرانيين من العودة لبلدهم“ لافتا إلى أن طاغية البحرين وجلاوزته لا زالوا يصرون على تأجيل عودة العالقين برغم النداءات المتكرره.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق