من اوربا

أول رحلة تجارية من أبو ظبي إلى ”إسرائيل“ وسعيد الشهابي معلقا: تطبيع مكشوف

البحرين اليوم – لندن

هبطت رحلة لشركة الاتحاد للطيران من أبو ظبي إلى تل أبيب في مطار بن غوريون الإسرائيلي للمرة الأولى، تحت ذريعة نقل معدات طبية للفلسطينيين للمساعدة في مكافحة فيروس كورونا. وتأتي هذه الخطوة تتويجا لسلسلة من إجراءات التطبيع مع إسرائيل التي تتخذها دول خليجية في مقدمتها السعودية والبحرين والإمارات.

وتعليقا على ذلك أعرب المعارض البحراني البارز الدكتور سعيد الشهابي عن استهجانه وتفاجئه بهذه الخطوة مع قرب حلول يوم القدس العالمي وقال في هذا السياق في تغريدة له على تويتر“ كنا نتوقع أن يتصدر زعماء الدول العربية الدعوة لإحياء يوم القدس العالمي، لابقاء قضية هذه المدينة المحتلة حية في ضمائر الناس، خصوصا مع استمرار سياسات تهويدها من قبل قوات الاحتلال. ولكن فوجئنا بالمزيد من عمليات التطبيع مع العدو الإسرائيلي“.

وسخر الشهابي من الإدعاءات القائلة. بأن دواعي إنسانية تقف وراء تسيير هذه الرحلة قائلا “الهدف التطبيع وليس مساعدة فلسطين“، مشيرا إلى أن سياسة التطبيع أصبح علنية ولا تمارس من وراء الستار وان هدفها هو ”السباق لكسب ود الأمريكيين والاسرائيليين، واثبات “ال‘عتدال” في مقابل “تطرف” المطالبين بتحرير فلسطين“.

ولفت الشهاب إلى أن الحكام الخليفيين في البحرين كانوا في ”طليعة اللاهثين وراء التطبيع والمنبطحين أمام الضغوط الأمريكية“.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق