من اوربا

أمريكيون تدعو مجلس حقوق الإنسان إلى مطالبة الدول الحليفة للبحرين بالتوقف عن دعم الانتهاكات فيها

البحرين اليوم – جنيف

تشارك منظمة أمريكيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين (ADHRB) في الحوار التفاعلي الجاري في مجلس حقوق الإنسان بجنيف، ضمن أعمال دورته الـ 43 التي بدأت في شهر فبراير الماضي وتستكل أعمالها هذا الأسبوع بعد توقفها بسبب جائحة كورونا.

ودعت المنظمة في احدى مداخلاتها المجلس إلى مطالبة الدول الحليفة للبحرين بالتوقف عن دعم منتهكي حقوق الإنسان فيها. أشارت المنظمة في مداخلتها إلى معاقبة المدافعين عن حقوق الإنسان والقادة السياسيين في البحرين، بفترات طويلة من السجن بسبب دفاعهم عن الحقوق الأساسية التي أقرها برنامج عمل فينا الذي يدعو الذي يدعو إلى الديمقراطية، والتنمية، واحترام حقوق الإنسان والحريات.

واكدت المنظمة أن من أهم العوائق الرئيسية التي تحول دون تنفيذ هذا البرنامج , هي ”حكومة آل خليفة القبلية في البحرين“ والتي تُعتبر الجهة الحاكمة الحقيقية في البلاد. ولفتت المنظمة إلى السلطات الحاكمة في البحرين استعانت بقوات عسكرية من السعودية والإمارات لأجل قمع الحراك المؤيد للديمقراطية في البلاد، واعتقال قادتها، مؤكدة على أن هذا التدخل لا يزال موجودًا ليومنا هذا في عدة وجوه عسكرية، أو اقتصادية، أو أشكال معاكسة أخرى.

واعتبرت المنظمة أن الدعم غير المشروط من الولايات المتحدة، والمملكة المتحدة لحكومة البحرين في مجال الأمن، والاستخبارات، والجيش، وغيرهم ”يشجع حكومة آل خليفة على قمع حقوق شعب البحرين بشكل أكبر“.

واختتمت المنظمة مداخلتها بطالبة المجلس بدعم رغبات شعب البحرين في تحقيق الديمقراطية في البحرين، من خلال مطالبة دول مثل المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة، والولايات المتحدة، والمملكة المتحدة بالتوقف عن دعم منتهكي حقوق الإنسان في البحرين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق