من اوربا

38 عضوا في البرلمان الفرنسي يطالبون بوقف إعدام ناشطين تعرضا للتعذيب في البحرين

البحرين اليوم-باريس

طالب 38 نائبا فرنسيا بوقف تنفيذ إعدام الناشطين محمد رمضان وحسين موسى اللذان تعرضا للتعذيب في سجون البحرين. ووجه النواب الفرنسيون رسالة إلى حاكم البحرين حمد الخليفة معبرين فيها عن قلقهم الكبير من إصدار حكم بالإعدام يستند على اعترافات انتزعت عن طريق الإكراه، وشابت محاكمتهما شبهات قانونية كبيرة.

وبهذه الرسالة ينضم البرلمان الفرنسي مع نظرائه في الرلمان البريطاني والإيطالي والأوربي إلى جانب الكونجرس الأمريكي الذي طالب أعضائه بوقف عملية إعدام الناشطين محمد رمضان وحسين موسى.

وقد تطرقت الرسالة إلى النداءات الدولية التي أطلقتها المنظمات الحقوقية كهيومن رايتس ووتش والعفو الدولية و”ريبريف”، لإلغاء الحكم الصادر لما يشكله من تجاوز خطير لحق الحياة لأشخاص ثبتت برائتهم.

كما أوردت الرسالة اسم 13 سجينا سياسيا حكم عليهم بالإعدام على خلفية سياسية، وهم ماهر عباس الخباز ، سلمان عيسى علي سلمان ، حسين عبدالله خليل. إبراهيم ، محمد رضي عبد الله حسن ، سيد أحمد فؤاد عباس عيسى أحمد العبار ، حسين ، علي مهدي جاسم محمد ، حسين إبراهيم علي حسين مرزوق ، موسى عبد الله موسى جعفر ، حسين عبدالله مرهون راشد ، زهير إبراهيم جاسم عبدالله.

وهذه ثالث رسالة خلال أسبوع توجه إلى حاكم البحرين حمد بن عيسى آل خليفة، وفي الأسبوع الماضي وقع 53 نائبا في البرلمان الأوربي رسالة بهذا الخصوص، وسبقها رسالة أخرى من 16 منظمة حقوقية وجهة خطابا مشابها يطالب بوقف تنفيذ عملية الاعدام. وكان من بين المنظمات الموقعة هيومن رايتس ووتش والعفو الدولية و “بيرد” و “أمريكيون” وغيرهم.

يذكر ان القضاء الخليفي قام بتأييد حكم الإعدام ضد محمد رمضان وحسين موسى في 13 يوليو الجاري. ورغم وجود الأدلة الواضحة على تعرضهما للتعذيب، ومطالبات دولية واسعة بإلغاء الحكم من بينها جلستين طارئتين في مجلس العموم البريطاني واخرى في اللوردات طالبوا فيها بإلغاء الحكم، إلا ان القضاء الخليفي ايد حكم الإعدام، ويبقى تنفيذ الحكم مرهون بتصديق حمد الخليفة حاكم البحرين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق