سجن جو

الحقوقي سيد أحمد الوداعي يكشف عن تصاعد بالانتهاكات ضد المعتقلين في سجن جو

البحرين اليوم – لندن

كشف الناشط الحقوقي البحراني سيد أحمد عن تزايد المضايقات التي يتعرض لها المعتقلون في سجن جو السيء الصيت في البحرين منذ ما يسمى بالعيد الوطني في 16 ديسمبر.

واوضح الوداعي في تغريدة على تويتر بأن اتصالا من مساجين أفاد بتنمر حراس السجن على المساجين واجبارهم على الوقوف والاصطفاف في طابور اثناء العد.

كما هددت إدارة السجن بمعاقبة السجين بحرمانه من الاتصال في حال الرفض، وتهديد الزنزانة بالعقاب الجماعي والحرمان من التشمس، بل وبحرمان كل من في العنبر.

يضاف إلى ذلك مصادرة الحراس منشفات (فوط) المساجين المعلقة على الاسرة مع صعوبة حصول المساجين على بديل.

وقال الوداعي في تغريدة أخرى “يبدو ان هذا القرار فرض على كل مباني السجن، ولكن ما وصلني من تأكيد أن هذا القرار تم فرضه على المبنين ٢١ و ٢٣ وانتظر تاكيد الباقي“.

يذكر أن مئات السجناء السياسيين لازالوا يقضون أحكاما مطولة بالسجن على خلفية مشاركتهم في الاحتجاجات التي اندلعت في البحرين في فبراير 2011 للمطالبة بالتغيير الديمقراطي في البلد التي تحكمها عائلة آل خليفة منذ اكثر من قرنين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق