من اوربا

تقرير يكشف عن توسط سفارة الإمارات في بلجيكا في عمليات احتيال ضد موظفين

البحرين اليوم – بروكسل

كشفت تقرير لصحيفة DH البلجيكية الأسبوع الماضي أن سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة متورطة في عمليات احتيال ضد عشرات العمال والموظفين، بما في ذلك السكرتارية والطهاة والمترجمين والسائقين ومدبرات المنازل.

أفادت الصحيفة بأن سفارة الإمارات متورطة في هذا الاحتيال منذ حوالي 40 عامًا حيث كشف موظف سابق في السفارة أنه لم يتم الإعلان رسميًا عن أي وظيفة بين عامي 1976 و 1994 أو تم الإبلاغ عنها لمكتب الضمان الاجتماعي الوطني.

وقال الموظف أيضاً إنه بعد عام 1994، دفعت سفارة الإمارات لبعض الموظفين الحد الأدنى للأجور دون ضمان اجتماعي أو مدفوعات تقاعد.

وظفت سفارة الإمارات بشكل غير قانوني هؤلاء العمال والموظفين، بحسب وزارة الصحة، ولم تمنحهم ضمانات الحماية الاجتماعية. وفي وقت لاحق، قامت بطرد ما بين 10 و 30 عاملا احتجوا على هذا العمل في 2019.

وأفادت “دي إتش” أن “السفارة حاولت إجبار العمال السابقين على توقيع عقود من خلال جهات خارجية من أجل الاستمرار في العمل، لكن العديد منهم رفضوا حتى تم فصلهم بشكل تعسفي”.

ونقلت الصحيفة عن مفتش الحكومة البلجيكية قوله إنه كان على علم بالموقف واتصل ببعض الموظفين المفصولين وطلب منهم تقديم شكاوى ضد السفارة.

وقال المحامي الجنائي أنطوان الشومي ، الذي يدافع عن أربعة من الموظفين، إنه صُدم بـ “الرد السلبي” من السفارة، حيث رفضت الإجراءات القانونية المتخذة ضد تزويرها.

ونقل عن تشومي قوله “للأسف، تستخدم سفارة الإمارات في بروكسل حصانتها الدبلوماسية لانتهاك حقوق العمال وفصلهم من العمل دون دفع أي تعويضات أو تأمينات صحية واجتماعية أو حتى إجازات يكفلها القانون”.

وأضاف تشومي أن سفارة الإمارات وجهت لها اتهامات بانتهاك حقوق العمال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق