من اوربا

ترشيح حملة مناهضة التسلح (CAAT) لجائزة نوبل للسلام

البحرين اليوم – لندن

رشحت منظمات حقوقية دولية حمبة مناهضة تجارة الأسلحة (CAAT) لنيل جائزة نوبل للسلام لهذا العام 2021.

يهدف الترشيح من كل من لجنة (AFSC) و منظمة Quaker Peace Social Witness (QPSW) إلى لفت الانتباه إلى عمل CAAT لوقف مبيعات حكومة المملكة المتحدة للأسلحة إلى المملكة العربية السعودية، ولا سيما التحدي القانوني المستمر لمبيعات الأسلحة البريطانية لاستخدامها في الحرب في اليمن.

ورأت الحملة في هذا الترشيح ”فرصة لتسليط الضوء على معاناة الشعب اليمني الذي يعاني من أسوأ كارثة إنسانية في العالم“ مشيرة إلى مواجهة الملايين المجاعة كنتيجة مباشرة لأعمال التحالف الذي تقوده السعودية، معتبرة أن كل هذا أصبح ممكنًا بفضل الأسلحة التي قدمتها المملكة المتحدة والتي يدعمها دعمها العسكري المستمر.

وأعربت المجموعة عن فخرها واعتزازها بهذا الترشيح داعية جميع المهتمين إلى دعم هذا الترشيح.

يذكر أن حملة مناهضة التسلح تخوض معارك قضائية ضد الحكومة البريطانية على خلفية مبيعات السلحة إلى دول التحالف السعودي الإماراتي الذي يشن حربا متواصلة على اليمن منذ ست سنوات أسفرت عن مقتل مئات الآلاف وأدخلت اليمن في أسوأ أزمة إنسانية في العصر الحديث بحس الأمم المتحدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق