من واشنطن

الخارجية الأميركية: تفشي ممارسات التعذيب والحرمان من العلاج وسوء التغذية في سجون البحرين

البحرين اليوم – المنامة

أصدرت وزارة الخارجية الاميركية تقريرها السنوي للعام 2020 بشأن حالة حقوق الإنسان في العالم والذي خصصت فيه حيزا كبيرا لنتهاكات حقوق الإنسان في البحرين.

أكد التقرير على أن التعذيب والانتهاكات في سجون البحرين استمرت العام الماضي بما في ذلك بحق الاطفال وحرمت السلطات بعض السجناء من الرعاية الطبية.

ركز التقرير بشكل خاص على انتهاكات حقوق الإنسان بما فيها التعذيب وحالات المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة, وظروف السجن القاسية، بما في ذلك عدم توفر الرعاية الطبية الكافية في السجون، والاعتقال التعسفي.

كما أشار إلى القيود المفروضة على حرية التعبير والصحافة والإنترنت، بما في ذلك الرقابة وحجب المواقع والتشهير والاعتقالات الناجمة عن النشاط وسائل التواصل الاجتماعي وتقييد حرية التجمع السلمي و تكوين الجمعيات، القيود على حرية التنقل، بما في ذلك إسقاط الجنسية.

وثق التقرير تدهور الأوضاع الصحية في سجن جو حيث حرمت السلطات السجناء والمصابين والمرضى من العلاج، حيث يجد المصابون بأمراض مزمنة صعوبة في الحصول على العلاج، مشيرة إلى تدهور صحة الرمز حسن مشيمع ونقله إلى المستشفى. كما أشار التقرير إلى سوء التغذية داخل السجن مؤكدا على حاجة السجناء إلى تجهيزات غذائية.

كما لفت التقرير إلى سياسات التمييز الطائفي التي تمارسها السلطات الخليفية، حيث يحرم المعتقلون من إحياء المراسم الدينية مثل عاشوراء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق