من المنامة

ناشطون يدعون إلى المشاركة في مسيرة تنطلق في المنامة احتجاجا على خيانة ولي العهد الخليفي وعائلته للقضية الفلسطينية

البحرين اليوم – من المنامة ..

دعا ناشطون بحرانيون إلى المشاركة في مسيرة ضد التطبيع وخيانة العائلة الخليفية الحاكمة في البحرين للقضية الفلسطينية وللشعب البحراني.

وحدد الناشطون الجمعة 8 أكتوبر موعدا لانطلاق المسيرة من بلدة رأس رمان نحو وكر السفارة الصهيونية في المنامة.

وأكد الناشطون في بيان على أن موقف شعب البحرين في كلّ تاريخه وتاريخ ثورته ثابت غير قابلٍ للتغيير” وهو موقف الرفض الجدّيّ الصارم المدعوم بالتضحية والجهاد والمقاومة لأيّ تفريطٍ بشيء مِن كرامة الأمّة واستقلالها ووحدتها ودينها ومصالحها وسلامة أراضيها”.

كما أكدوا على “مقاومة الشعب لأيّ محاولةٍ مِن محاولات التمزيق للأمّة، والارتماء في أحضان الصهيونية أو أمريكا أو أيّ قوّةٍ عدوانيةٍ غاشمةٍ طامعة.

يذكر أن سلطات ولي العهد الخليفي سلمان رفضت منح تصريح للجمعية البحرانية لمقاومة التطبيع مع العدو الصهيوني لتنظيم وقفة احتجاج وتضامن كان مقررا إجراؤها اليوم الأربعاء 6 أكتوبر أمام مقرها بالعدلية.

ويأتي الرفض الخليفي في ظل سياسات ولي العهد سلمان القائمة على توثيق العلاقات مع الصهاينة وفتح أبواب البحرين أمامهم.
وكان وزير الخارجية الصهيوني يائير لابيد زار البحرين الأسبوع الماضي واجتمع بأركان العائلة الخليفية وافتتح سفارة للكيان في المنامة.

وعبر البحرانيون عن رفضهم للزيارة واحتجاجهم على افتتاح السفارة مطالبين بإلغائها وبقطع العلاقات مع الكيان الغاصب للقدس.

وطافت البحرين مسيرات عدة وخاصة في العاصمة المنامة تندد بخيانة العائلة الخليفية للقضية الفلسطينية ولشعب البحرين وللأمتين العربية والإسلامية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق