من اوربا

مجلة“ ذه إيكونوميست“: ولي عهد البحرين خيّب آمال المعوّلين عليه

البحرين اليوم – من لندن ..

قالت مجلة “ذه إيكونوميست“ البريطانية إن ولي العهد الخليفي سلمان حمد خيّب آمال المعوّلين عليه بحل الأزمة الأزمة السياسية في البحرين.

أشارت المجلة في تقرير لها إلى أن تولي سلمان رئاسة الوزراء خلفا لعم أبيه المقبور خليفة الذي وافته المنية أواخر العام 2020 أثار ”موجة من الإثارة“, إذ كان ينظر البعض إليه على أنه“ جسر محتمل بين السنة الحاكمين والأغلبية الشيعية“.

أشار التقرير إلى أنه في الوقت الذي“ سحقت فيه السلطات الاحتجاجات الشعبية عام 2011 بدعم من القوات السعودية والإماراتية دعا حينها ولي العهد إلى الحوار“. يستطرد التقرير“ كان قادة الشيعية الذين عانوا من السجن والتعذيب ، يأملون في أن يفرج سلمان عن المسجونين، وأن يمنح الشيعة حقوقًا متساوية ، وربما حتى يمرر قانونًا ضد التمييز“ في إشارة إلى تعويل بعض قادة المعارضة عليه.

إلا أن شيئا من ذلك لم يحصل فقد تم حظر جمعية الوفاق المعارضة واعتقل زعيمها الشيخ علي سلمان. حذّرت المجلة من أن البحرين“ ستشتعل بدون حصول اتفاق مع الشيعة“ مشيرة إلى خشية البعض من السيناريو الأسوأ, وهو انتشار العنف في البحرين, مشيرة إلى أن ولي العهد خيّب مرة أخرى آمال المعوّلين عليه بعدم إجراءه أي حوار معهم رغم جلوسه على سدة رئاسة الوزراء منذ اكثر من عام.

حيث ينتشر العنف في البحرين الصغيرة (جزيرة يبلغ طولها 48 كيلومترًا وعرضها 16 كيلومترًا ، ويبلغ عدد سكانها 1.8 مليون نسمة) إلى المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية ، التي تبعد 20 كيلومترًا فقط ، وهي موطن لكليهما. الشيعة المضطربون وحقول النفط الكبيرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق