من المنامة

الحاخام حمد بن عيسى يتحدث عن التعايش الديني وزبانيته تعتدي على السجناء بسبب شعائرهم الدينية

البحرين اليوم – المنامة ..

استدعى حاكم البحرين حمد الخليفة خلال هذه الأيام المباركة عددا من الأعيان والشخصيات من محافظات مختلفة. فيما خص العلامة سيد عبد الله العريفي باستدعاء مغاير بدا فيه الإثنان في الصور ” كأصدقاء” رغم الصراع المحتدم.

وأظهر الإعلام حمد الخليفة كواعظ ديني يتحدث عن التعايش والتسامح بين أبناء الديانات المختلفة.

وتجنب حمد إدانة القوات الصهيونية بعد استباحتها للمسجد الأقصى واعتقال وقتل الفلسطينيين، مساويا بين الجلاد والضحية وهو “يشجع جميع الاطراف على الحوار” على حسب تعبيره.

أما التسامح الذي تحدث عنه حمد الخليفة فقد كان بارزا للعيان عندما اعتدت مرتزقته على السجناء في سجن جو بسبب احيائهم ذكرى شهادة الإمام علي بن أبي طالب ( ع)، اذ تعرض بعضهم للضرب والاساءة، فيما منع آخرون من احياء هذه المناسبة.

ورغم تفاؤل السيد الغريفي بأجواء لقائه بحمد الخليفة، إلا أن أحد السجناء في تصريح خاص ل (البحرين اليوم) أطلق لقب “الحاخام” على حمد الخليفة، مضيفا أنه ” يتحدث عن التعايش بينما تغير مرتزقته علينا في السجن بسبب شعائرنا الدينية في شهر رمضان الكريم”. وتابع السجين السياسي قوله بأن خطاب الحاخام حمد عن التعايش ينطبق عليه بيت الشعر المنسوب للإمام علي ( ع) يعطيك من طرف اللسان حلاوة، ويروغ منك كما يروغ الثعلب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق