من اوربامن جنيف

في أجواء عاطفية جياشة: الرمز عبد الهادي الخواجة يعبر عن امتنانه لمساندة زوجته أثناء استلامها جائزة مارتن إينالز ويوصي بالاهتمام بالسجناء المنسيين

البحرين اليوم – جنيف ..

تلقت زوجة الرمز الحقوقي الأستاذ عبد الهادي الخواجة وبناته يوم أمس الخميس جائزة مارتن إينالز الدولية في مدينة جنيف السويسرية.

وفي حفل جماهيري حاشد شكرت زوجة الخواجة كل شخص أظهر دعمه ومساندته إلى زوجها بعد ١١ سنة من سجنه الظالم. وقالت السيد خديجة الموسوي، بعد ١١ عاما من السجن فإن حضوركم هذا اليوم يؤكد بأن عبد الهادي الخواجة لم ينسى. وبعد عرض فيلم قصير يستعرض السيرة النضالية للخواجة، تم تشغيل تسجيل صوتي له يشيد بمساندة زوجته ويثني على صبرها وصمودها الذي كان الداعم الرئيسي له في مسيرته الحقوقية. واختتم الخواجه حديثه المسجل بالتعبير عن حبه العميق إلى زوجته السيد خديجة التي تأثرت من رسالته، ولم تكن على علم مسبق بذلك التسجيل.

الناشطة الحقوقية البارزة مريم الخواجة تحدثت أيضا في الحفل مشددة على أن والدها يكرر عليهم دائما الاهتمام بقضايا بقية السجناء وعدم حصر المعاناة في شخصه، مضيفة أنها فرصة لتسليط الضوء على السجناء المنسيين.

وإلى جانب الخواجة، حازت الصحفية الفيتنامية فام دوان المعتقلة منذ سنتين على الجائزة، وكذلك من بوركينا فاسو الناشط الحقوقي الدكتور داوود ديالو

وتعتبر جائزة مارتن إينالز من أهم الجوائز العالمية التي تسلط الضوء على شجاعة المدافعين عن حقوق الإنسان، وتسعى لحمايتهم من خلال تنبيه الإعلام العالمي والحكومات بأنهم يحظون باحترام وتقدير دولي من قبل المنظمات الدولية .

ويقضي الرمز الحقوقي الأستاذ عبد الهادي الخواجة سنته الحادية عشر في سجون البحرين بعد أن أصدر النظام عليه حكما جائرا بالسجن المؤبد بسبب دفاعه عن أوضاع حقوق الإنسان في البلاد. وقد تعرض الخواجة إلى تعذيب وحشي داخل السجون استلزم خضوعه لعدة عمليات بعد كسور في الفك جراء التعذيب. كما تقول ابنته مريم أنه محروم من الرعاية الصحية والعلاج اللازم ويتعرض للإنتقام بهدف كسر إرادته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق