سجن جومن المنامة

معتقلو بلدة الدراز يحملون النظام الخليفي مسؤولية سلامة الرمز مشيمع والأكاديمي السنكيس

البحرين اليوم – من المنامة ..

أصدر معتقلون الرأي من بلدة الدراز البحرين بيانا تضامنيا مع الرمز حسن مشيمع والأكاديمي عبدالجليل السنكيس, حمّلوا فيه السلطات الخليفية الحاكمة في البحرين مسؤولية أي ضرر يصيبهما.

وجاء في البيان“نحمل هذا الكيان الغاصب وبالخصوص وزارة الداخلية ووزيرها الكاذب المجرم مسؤولية ما يعاني منه الاستاذ المجاهد حسن مشيمع والدكتور المجاهد عبد الجليل السنكيس من تضيق ممنهج وقتل بطئ ومحاولةً لكسر ارادتهم وعزلهم في المستشفيات وما ينعكس عليه الوضع من تدهور حالتهم الصحية لحد سيئ جداً جداً“.

ناشد المعتقلون شعب البحرين وعلماء ورجال وقادة الوطن الا يتركوا أبنائهم واخوانهم داخل السجون واصفا التعرض لرموز الشعب وأبنائه داخل السجون بالعمل الدنيء والحقير الذي لا يقوم به إلا الجبناء على حد وصف البيان.

ودعا المعتقلون ابناء الشعب إلى مواصلة الحراك والمساندة للرموز والسجناء تحت راية آية الله الشيخ عيسى قاسم. يذكر أن الرمز مشيمع والأكاديمي السنكيس يقضيان حكما بالسجن المؤبد في سجن جو بالبحرين, وقد وضع الرمز مشيمع في العزل منذ نحو عاما فيما عد انتقاما منه لرفضه الخروج المشروط من السجن,

فيما دخل السنكيس في إضراب عن الطعام منذ أكثر من عام احتجاج على مصادرة إدارة سجن جو أبحاثا ثقافية كتبها داخل السجن.

وترفض السلطات الخليفية الإفراج عنهما رغم النداءات المحلية والدولية وخاصة في المملكة المتحدة إذ دعا برلمانيون السلطات الخليفية للإفراج الفوري عنهما دون قيد أو شرط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق