من الخليج

السعودية: صدمة بعد أمر الملك بإزالة محافظة كاملة وتهجير سكانها

الخرخير

الرياض- البحرين اليوم

أصدر العاهل السعودي عبدالله بن عبدالعزيز مساء أمس الأربعاء، ٣١ ديسمبر، أمراً مفاجئاً وغير مسبوق بإلغاء محافظة سعودية كاملة وتهجير سكانها إلى مدن أخرى.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية أمر الملك بإلغاء محافظة الخرخير  ونقل المراكز التابعة لها إلى مواقع أخرى بمنطقة نجران بناء على توصية من لجنة مشكلة من وزارات عدة منها الداخلية، والدفاع.

ومحافظة الخرخير تبعد عن الرياض بمسافة ١٥٦٠ كيلو، وتقع في جنوب المملكة على أطراف الربع الخالي في المثلث الحدودي بين عُمان واليمن، ويسكنها نحو ستة آلاف مواطن.

وقال سكان في المحافظة لوسائل إعلام أمس، إن القرار أصابهم بالصدمة ولم يتوقعوه، متسائلين عن المبرر لتهجيرهم من أراضيهم التي عاشوا فيها منذ مئات السنين.

وتأتي هذه الخطوة ضمن مشروع يستهدف بإزالة الآف القرى والبلدات على الحدود السعودية الجنوبية والشمالية التي يبلغ طولها مجتمعة نحو ٣٥٠٠ كيلو متر، كانت أعلنت عنه وزارة الداخلية السعودية قبل نحو شهرين.

ويهدف النظام السعودي الذي هجر فعلاً سكان مئات القرى في منطقة جازان خلال الحرب مع الحوثيين في ٢٠٠٩، من هذا المشروع إلى جعل مساحة بطول ٢٠ كيلو خالية من السكان وحتى رعاة المواشي من الشريط الحدودي.

وحاولت السلطات السعودية مطلع ٢٠١٤ تهجير سكان أحدى القرى على الحدود العراقية التي تسكنها أسر  من قبيلة عنزة ، لكن هذه المحاولة باءت بالفشل بعد تداعي أبناء القبيلة من المناطق المجاورة لحماية القرية ومنعهم بالقوة رجال الأمن من إزالتها.

ويتوقع مراقبون أن يؤدي مشروع الحكومة السعودية بتهجير سكان القرى والبلدات الحدودية إلى صدام بين القبائل هناك وقوات الأمن، خصوصاً أنه في ظل الفساد المتفشي في الدولة لم يحصل الآلاف ممن هجروا من مزارعهم وقراهم في جازان على تعويضات، وأعُتقل الناشط عيسى النخيفي  وحكم عليه بالسجن تسعة أعوام وتسعة أشهر بعدما آثار قضيتهم إعلامياً.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق