من واشنطن

“بريان دولي” يشبّه الإستراتيجة الأمريكية في البحرين بهاتف “سامسونق نوت 7”

من واشنطن-البحرين اليوم

شبّه بريان دولي, مدير برنامج المدافعين عن حقوق الإنسان في منظمة  “هيومن رايتس فيرست” الإستراتيجية الأمريكية في البحرين, بهاتف “سامسونك غالاكسي نوت 7”.

جاء ذلك في مقالة له نُشرت اليوم الإثلاثاء في موقع “هافنغتون بوست” وتطرق فيها الى الإستراتيجية الأمريكية حيال البحرين التي اعتبرها خطرة وصادمة مثل هواتف سامسونك نوت التي انفجر العديد منها مؤخرا ,مما دفع الشركة الى إستدعائها.

واوضح دولي في مقاله أن الخارجية الأمريكية  فشلت مرارا وتكرارا عندما يتعلق الأمر بالقمع الذي يمارسه حلفائها في المنطقة وخاصة البحرين.  وأشار دولي الى أن “الإستهداف المكثف لنشطاء حقوق الإنسان وقادة المعارضة السلمية على مدى الأشهر الخمسة الماضية في البحرين, ووجه ببعض الاحتجاجات من وزارة الخارجية ولكن لم يؤد إلى أي عواقب حقيقية على العلاقة الحميمة مع العائلة الحاكمة “.

وأكّد دولي على انه لا ينبغي للتعاون العسكري مع البحرين ان يكون على حساب عن التخلي إلتزام الولايات المتحدة بقيم حقوق الإنسان.

ونقل دولي عن اليزابيث مكورد وزيرة الدولة للشؤون الخارجية إنتقادها لاتخاذ البحرين مقرا للأسطول الخامس الأمريكي, إذ قالت في هذا الصدد “موقع قاعدة دليل آخر على أننا عالقون في التفكير القديم, لماذا ما زلنا في البحرين على الإطلاق؟ لماذا يجب على الولايات المتحدة أن تنفق الدم والمال في الخليج  للمساعدة والدفاع عن دول  لديها سجلات فظيعة لحقوق الإنسان؟”.

ودعا دولي الخارجية الأمريكية الى إعادة النظر في سياساتها وان تراجع نفسها فيما يتعلق بالدعم السياسي الذي تقدمه للبحرين والذي يمكنها من استهداف الناشطين في مجلس حقوق الإنسان.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق