من المنامة

احتجاجات رفضا لمحاكمة الشيخ قاسم.. وحصار الدراز يطال منع العمال وشاحنات التموين

المنامة – البحرين اليوم

عُقدت اليوم الأحد، ٤ ديسمبر، جلسة جديدة من محاكمة آية الله الشيخ عيسى قاسم، حيث استمعت إلى ٣ شهود نفي في القضية، وقد عُرضت فيها ٣ صناديق (كارتون) تتضمن منشورات مكتب البيان التابع للشيخ قاسم.

وشهدت بلدة الدراز اليوم تشديدا خانقا في الحصار المفروض عليها منذ أكثر من ٥ أشهر، ومنعت القوات الخليفية دخول العمال الآسيويين إلى داخل البلدة، كما شوهدت كميات كبيرة من البضائع الغذائية والتموينية وهي تتكدس خارج البلدة بعد منع الشاحنات من إدخالها. كما اكتظت السيارات والمركبات على الشارع العام وهي تنتظر أكثر من ساعة لحين السماح لها بالدخول.

وشهدت البلدة مساء أمس تظاهرات جديدة انطلقت من موقع الاعتصام المفتوح بجوار منزل الشيخ قاسم، تنديدا بالمحاكمة وباستهداف السكان الأصليين في البلاد، كما شهدت مناطق البلاد تظاهرات واسعة في هذا الشأن، ونفذ المواطنون عصيانا جزئيا بإغلاق المحلات وإطفاء الأنوار الخارجية مع التكبير فوق أسطح المنازل، فيما نفذت مجموعات ثورية عمليات ميدانية بغلق الشوارع ورفع أعمدة الدخان.

وتتحدث أوساط تابعة للنظام الخليفي عن نية النظام الإعلان عن “كشف أخطر مؤامرة” ضد البحرين، بحسب تعبيرها، ولمحت بعض المواقع الخليفية بأنها قد تتعلق بملف استهداف الشيخ قاسم والمختطف السيد علوي الموسوي الذي يواجه مصيرا غامضا منذ إخفائه في 24 أكتوبر الماضي.

ودان ناشطون ما وصفوها ب”المسرحيات” التي اعتاد عليها الخليفيون لإخفاء فشلهم في إجهاض الثورة وإجبار المواطنين والقيادات على الاستسلام والرضوخ لإملاءات النظام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

آخر الأخبار

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق