من المنامة

تيار العمل الإسلامي يحذر الحكام من الولاء لبريطانيا واستعداء إيران: أمن الخليج شأن إقليمي

البحرين اليوم – (خاص)

حذر تيار العمل الإسلامي في البحرين الحكومة البريطانية مما وصفه ب”التمادي في دعم الإرهاب وتوفير الحماية والغطاء السياسي له” في إشارة إلى إعلان رئيسة وزراء بريطانيا، تيريزا ماي، استمرار سياسة التعاون الأمني مع أنظمة الخليج، وذلك خلال مشاركتها في قمة مجلس التعاون الخليجي التي أنهت أعمالها اليوم الثلاثاء، ٧ ديسمبر.

وفي بيان أصدره التيار اليوم أشار إلى عودة النفوذ البريطاني إلى المنطقة، وإعلان بريطانيا “السافر” بدعم “الإرهاب السعودي، والمجازر المريعة التي ترتكبها في اليمن”، ورأى البيان أن تصريحات تيريزا ماي الأخيرة في المنامة جاءت “لتبييض جرائم بل ومجازر النظام السعودي في اليمن”.

وأكد البيان – وهو من القوى الثورية المعارضة في البحرين – أن “أمن منطقة الخليج هو شأن إقليمي” وذلك تعليقا على تعهد بريطانيا بحماية أمن الخليج، كما شدد على أن “الإرهاب التكفيري الداعشي” في المنطقة منشأه سعودي، ومن “تأسيس المخابرات البريطانية والأميريكية والصهيونية، وبتمويل سعودي وقطري”.

وحذر بيان التيار من “العواقب الوخيمة” لاستمرار السياسة البريطانية في دعم الأنظمة الديكتاتورية في الخليج، وقال بأن “التمادي في الارتباط بالاستعمار البريطاني (…) كما فعل النظام الخليفي العميل، واستعداء إيران الجار المسلم؛ إنما يؤسس لحقبة مظلمة في المنطقة بأسرها”، مذكرا أنظمة الخليج بنهاية صدام حسين وانقلاب الغرب عليه بعد دعمه وتمويله في حربه ضد إيران.

ودعا التيار “شعوب الخليج” إلى الاحتجاج ضد التدخل البريطاني “ورفع الصوت عاليا ضد المحاولات البريطانية الآثمة” بحسب تعبير بيان التيار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق