سجن جومن المنامة

والدة الشهيد الغسرة: “نهج رضا لن ينتهي.. وسيظل كابوسا يلاحقكم حتى زوالكم”

 

المنامة – البحرين اليوم

 

جددت والدة الشهيد رضا الغسرة تحدّيها للنظام الخليفي بعد أكثر من أسبوع على من جريمة قتل الشهيد الغسرة واثنين من رفاقه، وقالت بأن دفن الشهداء من غير مراسم التشييع وتحت سيطرة قوات المرتزقة يؤكد “خوف النظام من الشهداء”، وأوضحت بأن مظلومية الشهداء كانت حاضرة في يوم الدفن وفي كسار الفاتحة بعد أن تم استدعاء اثنين من أهالي الشهداء.

وحافظت والدة الشهيد الغسرة على صبرها وصمودها المعروف، وقالت بأن أفعال النظام هذه ضد الشهداء “لن تزيدهم إلا ارتفاعا وخلودا عند الله”، أما النظام “فمصيره إلى مزبلة التاريخ” بحسب تعبيرها.

وأضافت والدة الشهيد بعد انتهاء مراسم عزاء الشهداء أول أمس في بلدة بني جمرة، بأن “رضا لا زال حيا، وأن هناك ألف رضا، وسيظل كابوسا يلاحقهم حتى زوالهم”، وشددت على أن “نهج رضا لن ينتهي، سواء أكان معتقلا أم ميّتاً”، وأنه “سيأتي ألف رضا”. وقالت بأنها لن تنسى دم الشهيد الغسرة ورفيقه الشهيدين وبقية الشهداء.

وختمت والدة الشهيد تصريحها وقالت “حسبي الله ونعم الوكيل على كل طاغية ومتجبر”.

وأبرزت والدةُ الشهيد مواقفَ جريئة في مواجهة قوات الخليفيين بعيد الإعلان عن مقتل الشهيد ورفيقه في عُرض البحر قبل أسبوع، وذلك أثناء محاولتهم تجاوز الحدود خارج البلاد بعد نجاح عملية تحرُّرهم من سجن جو في الأول من يناير الماضي. وتصدّت والدة الشهيد للقوات التي فرضتْ دفن الشهداء في مقبرة أم الحصم (مقبرة الشيخ ميثم) وليس في بلدة بني جمرة، مسقط رأس الشهيد الغسرة، كما منعت القواتُ إقامة مراسم التشييع وحضور المواطنين، واقتصرت على اثنين من كل عائلة من عوائل الشهداء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق