من اوربا

محتجّون بحرانيون يطالبون الحكومة البريطانية الجديدة بتغيير سياساتها إزاء البحرين

من لندن-البحرين اليوم

نظّم ناشطون بحرانيون اعتصاما السبت(10 يونيو 2015) أمام مقر رئاسة الوزراء في العاصمة البريطانية لندن. رفع المعتصمون الشعارات وأطلقوا الهتافات المنددة بالسياسة البريطانية في منطقة الخليج عامة وفي البحرين بشكل خاص متهمين إياها بدعم أنظمة الخليج القمعية.

ودعا المعتصمون الحكومة البريطانية الجديدة إلى تغيير سياساتها الاستعمارية في المنطقة، ودعم حراك الشعوب نحو التحرر بدلا من سياساتها الحالية القائمة على دعم الأنظمة الدكتاتورية القمعية.

وكُتب على إحدى اللافتات “أهلا بكم في البحرين بلد الدكتاتورية القبلية والفصل الطائفي والتعذيب الممنهج و 4 آلاف سجين”. وجاء في لافتة ثانية “عزيزتي رئيسة الوزراء توقفي عن مصافحة أيدي آل خليفة وآل سعود الملطخة بالدماء”.

يذكر أن المملكة المتحدة ترتبط بعلاقات تاريخية وثيقة مع عائلة آل خليفة التي “تحكم البحرين بالحديد والنار”، في وقت تغض فيه الحكومات البريطانية المتعاقبة الطرف عن انتهاكاتها لحقوق الإنسان، وتتجه نحو تعزيز روابطها السياسية والعسكرية والإقتصادية معها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق