من الخليجمن واشنطن

هيومن رايتس ووتش تنتقد حجب الإعلام ومنع التعبير عن الرأي في سياق الخلاق مع دولة قطر

 

البحرين اليوم – (خاص)

انتقدت منظمة هيومن رايتس ووتش الإجراءات العقابية ضد دولة قطر، بما في ذلك الإجراءات التي طالت حرية التعبير وإغلاق “منافذ إعلامية لها صلات بالحكومة القطرية أو تعتبر متعاطفة معها”.

وقالت المنظمة – التي تتخذ من نيويورك مقرا لها – في بيان أمس الأربعاء، ١٤ يونيو، بأن هذه “الإجراءات تنتهك حرية التعبير”، وقد قامت بها حكومات في كلّ من الأردن والإمارات والسعودية ومصر، إضافة إلى تهديدات صدرت من الأنظمة في كلٍّ من الإمارات والسعودية والبحرين “بفرض عقوبات جنائية (..) ضد من ينتقدون إجراءات تتخذها هذه الحكومات ضد قطر أو مواطنيها، وضد من يعبرون عن التعاطف مع قطر”.

وقد أعلنت وزارة الداخلية الخليفية أمس عن اعتقال محام رفع دعوى ضد الحكومة الخليفية بسبب مشاركتها في تنفيذ هذه العقوبات ضد المواطنين في قطر، ومنع التواصل والسفر بين مواطني البلدين رغم علاقات القُربى بين عدد كبير منهم.

وقالت سارة ليا ويتسن، مديرة قسم الشرق الأوسط في المنظمة: “للأفراد حق التعبير عن مختلف الآراء حول الأحداث الجارية، ولا يحق للحكومات إغلاق المنافذ الإعلامية وتجريم التعبير بقصد إخماد الانتقادات التي تعتبرها مزعجة”.

وأضافت: “يحتاج الإعلام للحماية من التدخلات السياسية، لا للتكميم من طرف السلطات”.

يُشار إلى أن حكومات خليجية وعربية أغلقت مواقع ومكاتب إعلامية تابعة لقطر، ومنها مواقع إلكترونية ومكاتب لقناة الجزيرة القطرية التي يقول مراقبون بأن استمرار عملها وفق السياسة القطرية يمثل واحدا من ملفات الخلاف التي فجّرت الأزمة الجديدة في الخليج.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق