من المنامة

السيد السندي يدعو إلى المشاركة في الزحف نحو منزل الشيخ قاسم يوم العاشر.. والراشد: لترتفع التلبية في المنامة

 

المنامة – البحرين اليوم

أيّد القيادي في تيار الوفاء الإسلامي السيد مرتضى السندي تظاهرة “لبيك يا حسين” التي دعت إليها حركة شباب الدراز يوم غد الأحد، وحثّ السندي على المشاركة الفاعلة في التظاهرة التي تنطلق وسط بلدة الدراز ويتلوها “زحف كربلائي” باتجاه منزل آية الله الشيخ عيسى قاسم الذي يُحاصَر فيه منذ مايو الماضي.

وقال السيد السندي في كلمة ملتفزة اليوم السبت ٣٠ سبتمبر ٢٠١٧م بأن رفع شعار “لبيك يا حسين” يجب أن يكون متجسدا في الواقع من خلال المشاركة في تظاهرات “التلبية” التي تنطلق نهار العاشر من المحرم في مناطق البلاد، ومنها تظاهرة الدراز المرتقبة، وأشار إلى أن الحصار المفروض من القوات الخليفية على الشيخ قاسم يتشابه مع الحصار الذي واجهه الإمام الحسين بن علي مع أهله وصحبه في يوم العاشر من قبل الجيش الأموي، وأضاف “إنها ساعة التلبية، والنصرة والمقاومة”. (شاهد الفيديو: هنا)

الراشد

وبدوره، أعلن القيادي في تيار العمل الإسلامي الدكتور راشد الراشد دعمه لتظاهرة الدراز، ودعا إلى استلهام الدروس التي جسدها الإمام الحسين في ثورته على يزيد بن معاوية.

كما دعا الراشد إلى الاحتشاد ليلة العاشر في العاصمة المنامة، وممارسة الشعائر الحسينية ورفع نداءات “لبيك يا حسين” تحديا للتعديات الخليفية المتواصلة على الشعائر، كما أكد على دعوة للقوى الثورية المعارضة بتكثيف الحضور الشعبي الحاشد يوم العاشر من المحرم والزحف باتجاه موقع انطلاق ثورة ١٤ فبراير في “دوار اللؤلؤة”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق