من الخليج

امرأة هندية تعمل في السعودية تطلق نداء استغاثة لتخليصها من “العبودية”

من الرياض-البحرين اليوم

انتشر شريط فيديو في الهند هذا الأسبوع لامرأة هندية تعمل في السعودية وهي تطلق نداء استغاثة لتخليصها من “العبودية” والتعذيب في “المملكة الغنية بالنفط”.

واتهمت المرأة التي لم تذكر اسمها، أرباب العمل بالاعتداء الجسدي عليها محذّرة من أنها قد تُقتل إذا لم تتدخل السلطات لإنقاذها، فيما أفادت تقارير وسائل إعلام هندية أن المرأة تنحدر من ولاية البنجاب.

ويعمل مئات الآلاف من العمال وعمال المنازل من جنوب آسيا في ظروف صعبة في بلدان الخليج، حيث يتعرضون غالبا لسوء المعاملة والظروف الشبيهة بالرق.
وكثيرا ما يتم خداعهم بوعود برواتب مربحة قبل أن تُصادَر جوازات سفرهم ويُجبرون على العمل في مهن غير تلك التي وافقوا عليها.

وادعت المرأة في شريط الفيديو أنها تعمل “عبدة” في بلدة الدوادمي في محافظة الرياض السعودية، مدعية أن السلطات السعودية لم تقدم لها أي مساعدة، وموضحة بأنها “حُرمت من الطعام لعدة أيام، وتعرضت للتعذيب الجسدي”.

وحذرت المرأة أبناء وطنها من العمل في السعودية قائلة “هؤلاء الناس قذرون جدا، وأوصي إخوتي وأخواتي بعدم التفكير في المجيء إلى هنا، لقد رأيت أياما سيئة جدا”.

يذكر أن هناك حوالي 25 مليون عامل مهاجر عبر دول مجلس التعاون الخليجي، ويقبل في كثير من الأحيان عمال من جنوب آسيا وأفريقيا، العمل في وظائف منخفضة الأجر مع القليل من الحماية للحصول على فرصة لإرسال الأموال إلى الأقارب في الوطن. ويسمح لهم بالعودة الى بلادهم مرة واحدة كل بضع سنوات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق