إقتصادمن الخليجمن المنامة

بيل لاو: الأزمة الاقتصادية في البحرين تتفاقم بسبب سياسة آل خليفة تجاه الغالبية الشيعية

البحرين اليوم – (قناة الجزيرة – خاص)

قال الخبير الاقتصادي كامل وزني “إن هناك مشكلة بنيوية في اقتصاد البحرين، وأن ثلاث وكالات اقتصادية عالمية وضعت البحرين على مؤشر حافة  الانهيار”.

وجاء هذا التصريح في في حلقة حوارية على قناة الجزيرة القطرية أمس الجمعة حول الوضع الاقتصادي في البحرين على إثر تقرير نشرته وكالة بلومبيرغ الأمريكية قبل أيام.

وشارك الخبير في الشؤون الخليجية والشرق الأوسط بيل لاو في الحلقة المذكورة، وأكد أن ” الأزمة الاقتصادية سببها الطريق المسدود السياسي منذ 2011″، وقال لاو “إن الأزمة تتفاقم ما دامت السياسة تتجه للسيطرة على الغالبية الشيعية”، والتي ” أثارت الاستغراب والاستهجان من قبل الكثير مما أثر على الاستثمار”.

وبشأن الحل الاقتصادي أوضح لاو أن ذلك ممكن “إذا ما حُلّت الأزمة السياسية”، وقارن بين هذا الخيار وبين ما يقوم به آل خليفة بالقول: “ذلك أفضل من مدّ اليد للسعودية والإمارات، وهذا ما يجعل كلفة الاستدانة ترتفع”.

وأضاف لاو “البلاد الآن ليس لديها حرية اتخاذ قراراتها بسبب أزمتها الاقتصادية، ولكن للأسف أن آل خليفة سيصرون على الاستمرار في سياسة القمع والاضطهاد، وهو ما يعرض البلاد لمخاطر اقتصادية كبيرة”.

وقد نشرت وكالة بلومبيرغ الأمريكية تقريراً قبل أيام قالت فيه إن “البحرين قد تفشل في الحفاظ على قيمة الصرف للدينار وتعزيز احتياطياتها من النقد الأجنبي ما لم “تحصل” على مساعدات خارجية عاجلة”، و”أن احتياطيات البنك المركزي انخفض منذ 2014 إلى أكثر من 75%، حيث بلغت في أغسطس الماضي 500 مليون دينار أي قرابة مليار و400 ألف دولار”،  وأشارت بلومبيرغ إلى ” أن انهيار اقتصاد البحرين ينذر بالتأثير البالغ على اقتصاديات دول أخرى في المنطقة”.

وذكرت أن “البحرين طلبت من السعودية والإمارات مساعدات لكن لم تحصل على رد بعد”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق