من الخليج

علماء بحرانيون دارسون في مدينة قم: فك الحصار عن الشيخ قاسم مسؤولية الجميع.. و”بكل ما نملك”

 

قم، إيران – البحرين اليوم

دعا جمع من علماء الدين البحرانيين الدراسين في مدينة قم الإيرانية إلى “فكّ الحصار” المفروض عن آية الله الشيخ عيسى قاسم، وأكدوا بأن ذلك “مسؤولية الجميع” بعد تدهور وضعه الصحي داخل منزله المُحاصر في بلدة الدراز.

وفي بيان أصدره العلماء اليوم الاثنين ٢٧ نوفمبر ٢٠١٧م اتهموا السلطة الخليفية بتنفيذ “الموت البطيء المقصود” بحق الشيخ قاسم بسبب استمرار الحصار عليه محملين الحاكم الخليفي حمد عيسى “مسؤولية سلامته”، ودعوا “المجتمع المحلي والدولي” إلى التحرك “العاجل والفعال”.

وحث البيان الجميع على التحرك واستمرار “الدفاع” عن الشيخ قاسم “بكل ما نستطيع وكل ما نملك”.

 

وتشهد البحرين تظاهرات واحتجاجات واسعة لإعلان الغضب على استهداف النظام للشيخ قاسم والاستعداد للزحف نحو منزله لفك الحصار.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تغريدات البحرين اليوم

إغلاق